بينها السَّكتة الدماغية وفقدان الشعر .. إليكِ المخاطر التي تتربّص بـ”النباتيين”

على الرغم من أنَّ النظام الغذائي النباتي يمتاز بسمعةٍ صحيةٍ ممتازةٍ، إذ أخذ حيزًا كبيرًا من الاهتمام في الآونة الأخيرة وحظي بشعبيةٍ كبيرةٍ بين الناس، إلا أنَّ الأبحاث والدراسات تكشف عن سلبيات كبيرة وخطيرة لاتّباعه بما في ذلك مخاطر السكتة الدماغية والأضرار التي تلحق بصحة الدماغ وفقدان الشعر والاكتئاب.

وبالنسبة للأشخاص الأصحاء عمومًا، ليس هناك ما يقول أنَّ اتباع نظام غذائي نباتي يشكل خطرًا على الصحة، لكن بشكلٍ عام فإنَّ الدراسات تؤكد على أنَّ جودة الأغذية النباتية مهمة عندما يتعلّق الأمر بالفوائد الصحية. ولكن من المعروف أنَّ النظام النباتي يستثني دائمًا اللحوم والأسماك والدواجن، إذ لا يأكل النباتيون اللحوم والأسماك والدواجن، ولا منتجات الحليب والألبان والبيض والجبن وكذلك المنتجات الحيوانية مثل الجيلاتين وهو ما يمكن أن يسبب بعض العوائق الصحية.

سلبيات النظام الغذائي النباتي:

خطر السكتة الدماغية

تابع الباحثون البريطانيون أكثر من 48 ألف رجل وامرأة ليس لديهم تاريخ في الإصابة بأمراض القلب أو السكتة الدماغية منذ حوالي 18 عامًا. وكان النباتيون أقل إصابةٍ بأمراض القلب بما نسبته 13% من الذين يتناولون اللحوم، لكنهم أكثر عرضة للإصابة بالسكتة الدماغية بما نسبته 20% من الذين يتناولون اللحوم.

تساقط الشعر

هل يمكن أن يؤدي التخلّي عن اللحوم إلى تساقط الشعر؟ وجد تقرير حديث أنَّ النقص الحاد في البروتين، من بين عيوب النظام الغذائي النباتي، ذلك لأن اللحوم تحتوي على الحديد وفيتامين “ب” والزنك، وكلها مهمة لنمو الشعر. وبينما يوجد الحديد في أطعمة مثل الفول المجفف والخضار المورقة ذات اللون الأخضر الداكن، إلا أنه من الصعب امتصاص الحديد من نظام غذائي نباتي خالص، لكن من السهل تناول المُكملات الغذائية. ويجب على النباتيين إيلاء رعايةٍ خاصةٍ للحصول على ما يكفي من الحديد.

صحة الدماغ

إنَّ الاتجاه نحو النظام الغذائي النباتي قد يؤدي إلى “أزمة الكولين”، والكولين عنصرٌ غذائي مهم لصحة الدماغ ووظائف أخرى، وموجودٌ في اللحوم والدواجن، ويمكن لتناول بعض البيض في الأسبوع أن يساعد في زيادة هذا العنصر لأولئك الذين يدرجون البيض فيما يأكلونه.

مشاكل المزاج

هل يُمكن لاتباع النظام النباتي أن يؤثر على حالتك المزاجية؟ القد وجدت بعض الدراسات أنَّ تناول اللحم المفروم يحسن الحالة المزاجية بينما وجد البعض الآخر عكس ذلك. وفي دراسةٍ أخرى قارن الباحثون بين النباتيين والأشخاص الذين يتناولون كل من النباتات والحيوانات، ووجدوا أن النباتيين لديهم مستويات من القلق والتوتر أقل من الذين يتناولون اللحوم. كما نظر باحثون آخرون في مشاكل الصحة العقلية لدى النباتيين وخلصوا إلى أنهم أكثر عرضة للإصابة بها، ولكن في المتوسط، كانت المشاكل العقلية موجودة قبل أن يبدأ الناس بتناول نظام غذائي نباتي، ويؤكد الباحثون أنهم لم يجدوا أي صلة بين السبب والنتيجة.

التعليقات مغلقة.