بعد تورطه في قضية تزوير بسبب خطاب عرفي.. استئناف مكة توقع هذه العقوبة على مواطن

أيدت محكمة الاستئناف بمكة المكرمة حكما صدر، مؤخرا، من المحكمة الإدارية بسجن مواطن 10 أيام وتغريمه 5 آلاف ريال، وذلك بتهمة تزوير محرر عرفي لخطاب تحويل راتب من بنك لآخر.

وبحسب “الوطن”، حاول مواطنا الحصول على خطاب عدم ممانعة بتحويل راتبه من بنك لآخر، مستعينا بشخص آخر والذي قام بإقناعه بجلب خطاب له من الإدارة الإقليمية بالرياض، يسمح بتحويل راتبه من البنك الذي يريد تحويل الراتب منه إلى بنك آخر، بشرط إعطائه 25 ألف ريال على أن يقوم المدعى عليه الأول بعد تحويل راتبه وتسديد القرض الذي عليه في البنك المحول منه ويقدر بـ400 ألف ريال.
وأوضح المدعى عليه الأول، أن المتهم الثاني أخبره بأنه سيجلب له الخطاب، ولكن بشرط إعطائه المبلغ المتفق عليه كاش، وبعد إخباره بعدم توفر هذ المبلغ لديه قام بتحرير شيك بـ30 ألف ريال، وبعد أسبوع استلم الخطاب من المدعى عليه الثاني بعدم الممانعة بتحويل الراتب مع وجود قرض قائم في البنك الأول ويقدر بـ400 ألف ريال، موضحا أن المدعى عليه الثاني أخبره بأن لديه معارف في البنك الآخر المحول له يعطونه أعلى من قيمة القرض القديم القائم في البنك الأول المحول منه، وأنه أوهمه بأن لديه القدرة على ذلك.
وحكمت الدائرة بعدم إدانة المتهم الأول بما نسب له في الاشتراك بتزوير، مع إدانة المتهم الثاني بتهمة تزوير محرر عرفي، ومعاقبته بالسجن 10 أيام تحسب منها مدة إيقافه على ذمة القضية وتغريمه 5 آلاف ريال وأيد الحكم محكمة الاستئناف.

اترك رد