شاهد بالصور.. هلالي سابق يوضح تغير الحياة بالسعودية ويكشف عن قرار لا يُصدق !

 

أجرت صحيفة “biobiochile” التشيلية حوارا مع المعد البدني ألفارو سافا، المساعد السابق لـ”رامون دياز”، والذي تولى من قبل تدريب ناديي الهلال والاتحاد، وتحدث ألفارو عن تجربته في الهلال وأسباب رحيل دياز رغم تحقيق نتائج جيدة، ورأيه في الحياة بالسعودية وما حدث من تغييرات خلال السنوات الماضية.

وقال ألفارو في تصريحاته: “الهلال هو أحد أكبر الأندية في آسيا. إنه مثل بوكا جونيورز أو ريفر بليت في أمريكا الجنوبية. فريق ضخم للغاية”.

وأضاف: “الهلال فريق مشهور ويفوز دائما ولديه جماهيرية كبيرة. تمكنا من تشكيل فريق رائع ووصلنا لنهائي دوري أبطال آسيا وكنا الأحق بالفوز”.

وحول الحياة بالسعودية، علق قائلا: “الحياة تغيرت كثيرا في السعودية. لم تكن المرأة تستطيع مثلا الدراسة دون موافقة الأب أو الزوج. في 3 سنوات حدث تغير كبير، بات بإمكان النساء الأجنبيات المشي في الشوارع بالفعل دون ارتداء الملابس التقليدية التي تمثل حلة سوداء طويلة”.

وأضاف مساعد مدرب الهلال السابق: “في الأشهر الأولى ذهبت وحدي لأرى كيف هو الوضع وبعد شهرين وصلت عائلتي. الأجانب الذين يذهبون إلى السعودية يعيشون في مجمعات سكنية حياة طبيعية، هناك مراكز تسوق وعيادات ومدارس الأمر يشبه كأنها بلدة صغيرة ولكنها مع أبواب مغلقة”.

وفيما يتعلق بإقالة دياز من تدريب الهلال، أوضح: “لقد كان قرارا غريباً لا يُصدق أن تتم إقالتنا في الهلال لأننا كنا نحقق نتائج جيدة. الأندية أحيانا يكون لديها مالكون يريدون اتخاذ القرارات فيما يتعلق باللاعبين الذين يشاركون في المباريات، وهنا بدأت المشكلة”.

وتابع: “بدأت المضايقات في الهلال بسبب رغبة الإدارة في إشراك بعض اللاعبين.. بعد حضور خورخي جيسوس أخبرني أن لديه فريقه وأنه لن يعول علي وبعدها عدت إلى تشيلي”.

وبشأن زيادة عدد الأجانب في الدوري السعودي، أنهى بقوله: “من الجيد زيادة عدد الأجانب في الدوري السعودي لأنه تجعل المنافسة أقوى لكن ذلك يؤثر على اللاعبين السعوديين. مع وجود الكثير من الأجانب، فإن الدقائق التي يلعبونها السعوديين ليست كثيرة ، لذا فهي تؤثر على المنتخب السعودي”.

 

اترك رد