والد الطالب الذي توفى في مشاجرة داخل مدرسة بجدة يحسم الجدل ويكشف حقيقة تنازله

حسم علي عسيري؛ والد الطفل حسين؛ الذي تُوفي على خلفية إصابة تعرَّض لها في فصله بمدرسة في محافظة جدة، الجدل وأكد أنه لم يتخذ قرارا بالتنازل من عدمه حتى الآن، مؤكداً أن التحقيقات مازالت جارية.

ووفقاً لـ”سبق”، قال العسيري: “لا يوجد تنازل أو رفض للتنازل في الوقت الراهن” ، مشيرا إلى أن سبب وفاة ابنه الذي تم تدوينه في التقرير الأولي “غير معروف”، مؤكداً أنه ينتظر النتائج النهائية من الطب الشرعي لكشف سبب الوفاة الحقيقي.
وأضاف: “ننتظر أيضاً نتيجة التحقيقات من الجهات الأمنية التي تحقّق في القضية ونثق بها طبعاً، وسنرى التفاصيل بعد ذلك هل سيجري اتخاذ القرارات حول التنازل أو عدمه؟ أما في الوقت الراهن فلم يتخذ أي قرار”.
وكان “تعليم جدة” قد أصدر بياناً حول واقعة وفاة طالب متوسطة، بجدة؛ إثر شجار مع زميل له، وأكّدت الإدارة تشكيل لجنة للتحقيق في الحادثة.

اترك رد