الرئيسيةتقنية واتصالاتشاهد مراجعة جهاز سامسونج جالكسي إس 4 بعد وصوله المملكة
هواتف ذكية

شاهد مراجعة جهاز سامسونج جالكسي إس 4 بعد وصوله المملكة

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

شاهد مراجعة جهاز سامسونج جالكسي إس 4 بعد وصوله المملكة

13.03.14-Galaxy_S4

وصل الجيل الرابع من عائلة الجالكسي إس للملكة. هذا الجهاز الذي يعدّ الأكثر تطوّرًا في تاريخ الشركة منذ نشأتها. سامسونج وضعت لنفسها مكانةً من خلال جعل جهازها من سلسلة الجالكسي اس، واجهةً لنظام جوجل، الاندرويد. فقبل ثورة الجالكسي إس من سامسونج، لم يكن هناك ذاك الجهاز الذي تراه في كلّ مكان، سوى جهاز آبل الآيفون. فكان هناك عديد من الأجهزة المتفرقة في السوق والبقية لدى آبل، فأينما تذهب تجد عددًا من الأجهزة، نوكيا، اتش تي سي، بلاك بيري، وهناك عدّة أجهزة آيفون ذات الشكل وذات الإصدار. هذا كان في الماضي، وسامسونج عدّلت من هذه المعادلة فضل تسويقها الضخم، الذي يتبع أجهزةً بمواصفات وعتاد ضخم لم يكن هناك منافسٌ لها حين إطلاقها. حتّى الآن وخصوصًا في منطقة الخليج، بدأت أجد أنّ أجهزة سامسونج تكاد تطغوا على شعبية وإنتشار جهاز آبل الآيفون. ففي كلّ بيت تجد جهازًا أو أقل من سامسونج، فإن لم يكن الجالكسي اس 3 كان الجالكسي نوت 2.

هذه المعادلة، جعلت الكل ينتظر أجهزة سامسونج الجديدة. وهي فعلاً تضيف كلّ عام جهازًا بمزايا وعتاد كبير. هذا العام كان عام المواصفات في النظام أكثر من العتاد ذاته! فلو قارنّا مواصفات الجالكسي إس 4 مع جهاز HTC One أو جهاز سوني الإكسبيريا زد، أو حتّى الآيفون الخامس، سنجد أنّ الكل يتشابه نوعًا ما، أو إلى حدٍ ما. فلنأخذ أجهزة الأندرويد، فهي كلّها تعمل على أحد معالجات من كوالكوم، وكلّها تملك شاشات بدقة 1080p وبعرض 5″ بوصة. الإختلاف يبدو أكثر في التصميم، ويظهر جليًا في النظام ذاته. فهذا العام نجد أنّ سامسونج لم تجلب ذاك العتاد الذي لا يوجد لدى أيًا من المنافسين لها، وخصوصًا من الشركات المصنّعة للاندرويد. لكن هي تغلّبت بالتأكيد في بعض النقاط، تقلّ أو تزيد، من ناحية النظام والإضافات التي دمجتها مع نظام الاندرويد.

البطارية:

من أفضل البطاريات التي إستخدمت مؤخرًا بالنسبة للأجهزة الجوالة الذكية. الجالكسي إس 4 يملك بطاريّة بسعة كبيرة 2600 mAp. طبعًا إذا أخذنا هذا الجهاز مقارنة بجهاز HTC One فالبون واسع بينهما. الجالكسي اس 4 يكمل يومًا كاملاً مع الإستخدام فوق المتوسط. استخدمته لبعضٍ من الأيام، مرّ قرابة اليومين من الاستخدام البسيط دون أن أقوم بإعادة شحنه. البطارية في هذا الجهاز تعدّ أحد أبرز نقاط القوة فيه بكلّ تأكيد.

النظام:

جهاز الجالكسي اس 4 يعمل على نظام الأندرويد الأحدث حتى الآن -وقت المراجعة- وهو اندرويد 4.2.2 وهو ذاته الموجود على أجهزة جوجل من عائلة النيكسس. لكن سامسونج لا تستخدم النسخة الصافية والخام من الاندرويد، وإنّما هي تضيف عليه العديد والعديد والعديد من المميزات والإضافات الخاصّة بها، والتي تعمل على واجهاتها المعروفة باسم TouchWiz. صحيح أنّني أجد بأنّ واجهات الاندرويد الخام أفضل بكثير من أي واجهات أخرى، إلاّ أن واجهات سامسونج حاليًا تعد إلى حدٍ ما أفضل من بقية الواجهات التي تقدمها لنا الشركات سواءً سوني أو HTC. فسامسونج حافظت على ذات الطابع لواجهاتها منذ الإصدارات الأولية لهذه الواجهات. ومع إصدار تلو إصدار، يتم إضافة المزيد من المزايا على ذات التجربة التي أوجدتها لملايين المستخدمين لأجهزتها الحديثة. هي جلب عديد من المزايا من تجربة الجالكسي نوت 2 ومن تجربة الجالكسي كاميرا، ومن تجربة الجالكسي اس 3 بالتأكيد. كلّ هذه التجارب وضعتها مع عديد من المزايا الجديدة في هذا الجهاز.

فقد أتت بخاصيّة الإشارة من على بعد التي كانت موجود في الجالكسي نوت بالقلم، لتكون هنا عن طريق الإصبع. كما أنّها أضافت في الجالكسي اس 4 مزايا هي أكثر ممّا تتوقع، وقد تستخدم الجهاز لمدة عام ولم تستخدم سوى 50% أو أقلّ من إجمالي المميزات التي تجدها في الجهاز. فلديك ميزة لتعقّب العين عند القراءة، فعندما تقرأ مقالة في موقعٍ ما، الصفحة (مفترض) أن تنزل مباشرة لتكمل بقية المقالة عند الوصول إلى آخر الأسطر في الصفحة، ولكن هي لا تعمل كما يجب! عندما حاولت أن أقرأ، وجدت الصفحة تذهب فوقًا وتحتًا دونما أن أحرك رأسي وإنما كنت أقرأ في بداية المقالة! كما أنّها لا تعمل سوى على تطبيقات سامسونج، فلن تستطيع أن تستخدمها على تطبيق Chrome مثلاً! هنا الخاصيّة الأخرى والتي تكمن في جعلك قادرًا على التحكم بالجهاز دون لمسه، فقط أن تؤشر من على بعد يمينًا أو يسارًا لتتنقل ما بين الصور، أو فوقًا تحتًا للتنقل داخل صفحات الانترنت، وهي كذلك فقط تعمل على تطبيقات سامسونج فقط، ولم أجد نفسي مستخدمًا لها إلاّ وزاد تعقيد تجربة التنقل التي تعارفنا عليها! فأكون ممسكًا بالجهاز بيدٍ واحدة، واستطيع أن أتنقل بين الصور بإبهامي دونما أن استخدم يدي الثانية وكلّ ذاك العناء! هي قد تكون مفيدة عندما تستخدم الجهاز ويدك متّسخة، ولكن كذلك أنت لن تكون قادرًا على الوصول إلى تطبيق المعرض لكي تستخدم الخاصيّة، لأنك لا تستطيع أن تفتح التطبيقات أو تتنقل في النظام بهذه الخاصيّة.

الإتصال وسرعة البيانات:

الجالكسي اس 4 في منطقتنا يأتي بنسختين؛ النسخة الأولى والتي نتحدث عنها الآن تعمل على شبكة الجيل الثالث فقط. وهناك نسخة قادمة خلال الأسابيع القادمة تدعم الجيل الرابع 4G LTE، وهي ستعمل على معالج مختلف من صناعة كوالكوم. النسخة التي لدينا الآن، تدعم ترددات عديدة، وموجة جديدة HSDPA وهي التي تجعل سرعة نقل البيانات عبر الإنترنت تصل إلى 42.2 ميجابت في الثانية، عكس الموجودة في HSPA+ والتي تصل أقصى سرعة إلى 21.9 ميجابت في الثانية. الآن ليست كلّ الشركات في المنطقة العربية تملك شبكتها دعمًا لتقنية HSDPA. ولكن قمت بتجربة الجهاز على كلّ الثلاث شركات في السعودية، ويبدو أنّ كلّ الشركات الثلاث لا تدعم هذه التقنية بشكلٍ واسع، فالسرعات لا تزيد عن 5 ميجابت في الثانية على أفضل حال.

صحيح أنّ السرعة إن وصلت إلى 42 أو حتى 30ميجابت في الثانية، يعدّ أمرًا مهولاً، وسرعة ستكون بالتأكيد سعيدٌ بها. لكن ليس بالضرورة أن يحصل هذا، فالشركات الآن تعمل على تطوير شبكاتها التي تعمل على تقنية الجيل الرابع LTE ولن تكمل دعم وتطوير شبكات الجيل الثالث. ولهذا الحصول على جهازٍ يدعم تقنية الجيل الرابع، هو أمثل وأفضل حلّ خصوصًا في هذا الوقت. المملكة تدعم الجيل الرابع بقوّة، فنجد في الرياض وجدة والدمام وأبها وعدد من المدن الأخرى، مدعومة بالجيل الرابع LTE. فالسرعات المحتمل الوصول إليها مبدأيًا هي 150 ميجابت في الثانية. فلمَ أحصل على جهازٍ يعمل على تقنية بدأ العالم في تركها خلفه، بينما هناك نسخة من الجهاز ستتوفر بتقنية الجيل الرابع التي هي المستقبل، وهي الشكل الأمثل لاستخدام الانترنت بسرعات عالية في يومنا هذا. الجالكسي اس 4 يملك مزايا عديدة، وجلّها يعتمد على الانترنت، وكونك تحصل على اتصالٍ سريع، هو سيمكنك بالتأكيد من أن تستمتع بالتجربة الكاملة للجهاز وللانترنت وللتطبيقات والألعاب التي بدأنا نراها تعتمد على المشاركة عبر الانترنت والتي تتطلب سرعات كبيرة. قد لا تحتاج إلى هذه السرعات اليوم، ولكن ماذا بعد عام وأنت للا تزال تملك هذا الجهاز!

العتاد والتصميم:

سامسونج مع جهازها الجالكسي اس 2، وضعت نقلة نوعيّة في عالم العتاد آنذاك، مع إصدارها لذاك الجهاز آنذاك. فلم يكن الكثير من المنافسين يملك ما قدّمته سامسونج من عتاد في ذاك الجهاز. هي وضعت أفضل ما يمكن أن تضعه في ذاك الوقت. ولكن هذا العام تبدو أنّ الفجوة أصبحت متقاربة جدًا مع بقيّة المنافسين. فالجالكسي اس 4 يملك عتاد مقارب جدًا لأجهزة الشركات المنافسة، وخصوصًا جهاز HTC One وجهاز الاكسبيريا زد من سوني. لكن هناك بالتأكيد بعض الإختلافات في تفاصيلها بالتأكيد. فقد وجدت الشاشة في الجالكسي اس 4 تبدو رائعة، وهي بالفعل أفضل شاشة جهاز جوال حتّى الآن. هي تأتي بدقة 1920×1080 بيكسل، وبعرض 4.99″ بوصة. الشاشة تملك تشبّع بالألوان رائع، حتّى وإن كانت الشاشة تملك تقنية PenTile التي تزيد من اللون الأخضر، إلا أنّ مع عدد البيكسلات الضخم في الشاشة تجعلها الأفضل. كما أنّ الشاشة تملك تقنية جرولا جلاس 3 وهي أول شاشة جوال تلمكها في العالم؛ وهذا من شأنه أن يعطيك احتمالية أقل من أن تنخدش الشاشة. شاشة جهاز الاكسبيريا زد، ليست بذات الدقة في الألوان التي يملكها جهاز الجالكسي اس 4، وأستطيع أن أقول أنّ أقرب المنافسين هو جهاز HTC One. فشاشة جهاز One خلاّبة، وبألوان جميلة ورائعة، وهي مقاربة جدًا لشاشة الجالكسي اس 4.

حجم الجهاز لم يختلف كثيرًا عن جهاز الجالكسي إس 3 رغم كبر حجم الشاشة! فسامسونج إستغلّت الأطراف حول الشاشة لتقللها وتجعل من الأبعاد للجهاز هي ذاتها لجهاز الجالكسي اس 3. فإن كنت تجد راحة في استخدام وحجم جهاز الجالكسي اس 3 فالجالكسي اس 4 هو ذات الحجم، ولكن بوزنٍ أخف وسمكٍ أقل. لم استخدم الجهاز في أمرٍ إلا وكان آداء الجهاز رائعًا وسريعًا. فعلاً الجهاز سريع وبآداء منقطع النظير التصميم لم يختلف عن تصميم الجالكسي إس 3 كثيرًا، وهذا لا يعدّ ميزة، بل هو ضعف أجده في تصميم الجهاز. الجالكسي إس 4 مصمم من البلاستيك، ويظهر عليه بوضوح أنّ الجهاز “رخيص” إن صحّ التعبير. الآن هناك جهازين فقط في السوق من يملكا تصميمًا مهولاً وهما HTC One وجهاز آبل الآيفون الخامس. المعدن، والإتقان في التصميم واختيار المواد التي تستخدمها الشركات في صناعة أجهزتها، يظهر بعيدًا كلّ البعد عن فكر ورؤية سامسونج لأجهزتها، وخصوصًا الجالكسي اس 4. فهو لا يزال بلاستيكي، مع تحدّبٍ لعدسة الكاميرا في الخلف، يجعل الأمر جليًا للعين، بأنّ التصميم لم تعر الشركة له ذاك الإهتمام الذي وضعته للنظام والمميزات داخل التطبيقات والنظام إجمالاً.

 

المصدر : ون هاز.

شاهد أيضاً:
سامسونج تُطلق هاتفها الذكي جالاكسي إس 4 في المملكة اليوم
آبل تُطلق إعلان جديد لهاتف الآيفون 5 بعنوان الصور في كل يوم
نفاذ كل هواتف Firefox OS خلال ساعات قليلة من طرحها

وسوم