أكثر من مليونَيْ ريال مبيعات الصقور في أول أيام المعرض

حقَّق معرض الصقور والصيد السعودي في نسخته الثانية التي انطلقت أمس بتنظيم نادي الصقور أرقامًا قياسية في مبيعات الصقور، تجاوزت مليونَي ريال وسط إقبال كبير، شهدته مختلف أركان المعرض. ويوفر المعرض فرصة لهواة الصقور للحصول على كل احتياجاتهم من مكان واحد، ومن خلال أرقى الشركات العالمية، إضافة إلى أنه يشكل فرصة ثمينة للمساهمة في المحافظة على تراث المنطقة العريق، ومكانتها، والتعريف بإنجازات وخطط الدولة في تحقيق التنمية وفق رؤية 2030، وإبراز الصورة الحضارية للمملكة في كل المجالات.

وشهدت أقسام المعرض حضورًا كبيرًا لجميع أقسامه، واتجهت أغلبيتهم لقسم الأسلحة الذي بلغ عدد زواره من بعد صلاة الجمعة أمس حتى الساعة السادسة مساء أكثر من 30 ألف زائر؛ وهو ما أدى إلى توقُّف البيع، وإعادة جدولة المواعيد. ويضم المعرض الذي يستمر حتى الخامس عشر من شهر أكتوبر الجاري ٣٠ قسمًا، تشمل جميع متطلبات الصيد ومتعلقات التخييم والسفاري والأسلحة، إضافة إلى فعاليات متعددة للعائلات، تتنوع في مختلف أركانه، إضافة إلى فعاليات ثقافية وتوعوية، وأمسيات ثقافية، ومزاد الصقور.

 

اترك رد