صورة مؤثرة لطفل مسلم في بورما يحتضن أخته بعد مقتل عائلتهما

صورة مؤثرة لطفل مسلم في بورما يحتضن أخته بعد مقتل عائلتهما

160528

متابعات-مزمز:-تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي مؤخراً صورة مؤلمة, تظهر طفلاً مسلماً في بورما لا يتجاوز عمره خمس سنوات وهو يحتضن شقيقته التي تصغره بقليل بعد أن قُتل الأب والأم وبقية أشقائهما، حسب صحيفة “الوطن” الكويتية.

وفي ظل صمت دولي مطبق، لا يزال المسلمون في بورما يواجهون اضطهاداً وتنكيلاً وقتلاً وتهجيراً منظماً من الطائفة البوذية البورمية، في أشرس حملة للتطهير العرقي والمذهبي.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا