رونالدو يبحث عن موظفات سابقات بـ ماكدونالدز كن يقدمن له الطعام مجاناً عندما طفلاً فقيراً

أطلق نجم الكرة البرتغالي كريستانو رونالدو نداءً خلال مقابلة تلفزيونية أجريت معه مؤخراً لموظفات سابقات بمطاعم “ماكدونالدز” الشهيرة، قال إنهن كن يقدمن له الطعام مجاناً عندما كان صغيراً ومعه عدد من الأطفال عندما كانوا في نادي “سبورتنغ لشبونة”.

وقال رونالدو إنه يرغب في توجيه الدعوة للسيدات الثلاث لتناول العشاء معه في تورينو أو لشبونة، مشيراً إلى أن بينهن واحدة اسمها “إدنا”، مبيناً أنه ورفاقه كانوا يطرقون باب “ماكدونالدز” بجوار الإستاد ليطلبوا الطعام المجاني، وكانت إدنا وفتاتان أخريان يقدمن لهم وجبات مجانية.
وردت إحدى الموظفات المذكورات وهي أم لطلفين وتدعى باولا ليكا على نداء رونالدو، وقالت إنها وزميلاتها كن بعد الاستئذان من مديريتهن يقدمن ما يتبقى من طعام مجاناً للأطفال الفقراء، وبينهم رونالدو، مضيفةً في مقابلة مع إذاعة برتغالية أن ذلك كان يحدث كل ليلة تقريباً، مشيرةً إلى أن رونالدو كان الأكثر خجلاً بين الأطفال حينها.
وأضافت ليكا، أنها أخبرت ابنها بذلك، لكنه لم يصدق بأن أمه كانت تقدم الطعام لرونالدو، إلا أن زوجها يعلم ذلك لأنه كان يأتي أحياناً ليصطحبها من مكان العمل، مبينةً أنها على استعداد لقبول دعوة رونالدو للعشاء.
يُذكر أن رونالدو ذرف الدموع باكياً خلال المقابلة التلفزيونية نفسها أثناء تطرقه لدعاوى الاغتصاب المرفوعة ضده.

اترك رد