بالفيديو: صلاح وماني والدقيقة 55.. الأزمة مستمرة

خسر ليفربول، حامل لقب دوري الأبطال، مباراته الأولى بالنسخة الجديدة.. انكسار جاء بثنائية نظيفة أمام نابولي لا يعني نهاية أحلام لاعبي يورغن كلوب في الذهاب بعيدا مرة أخرى فالطريق لا تزال طويلة.
لكن الخسارة وما شهدته المباراة من أحداث بملعب “سان باولو” تثير علامات استفهام من نوع آخر، شخصية ومؤثرة، عنوانها: ماذا يدور حقا بين محمد صلاح وساديو ماني؟

النجمان الأفريقيان لليفربول شغلا عشاق كرة القدم قبل أيام بعد أزمة واضحة سببها ما اعتبره البعض أنانية صلاح وعدم تمريره للكرة لزميله السنغالي في مواقف عدة.
سلوك أشعل غاضب ماني عند تبديله في مباراة بيرنلي في الجولة الرابعة، وأثار علامات استفهام واسعة وردود أفعال عدة، قبل أن “تبرد” الأمور بتصريحات عدة، وفيديو “كوميدي” يظهر عناق اللاعبين نشره صلاح، اعتبره كثيرون فصل الختام في المشكلة.
أمام نابولي، تجددت الحكاية ولكن بتفاصيل أخرى، خسر ليفربول هذه المرة، لكن الدقيقة 55 كشفت ما يمكن أن تكون عليه الحال بالنسبة للريدز هذا الموسم.
هجمة مرتدة لليفربول تضع ساديو ماني، الذي بحوزته الكرة، ومعه صلاح في موقف 2-1 على واحد أمام مدافع لنابولي.. يعدو ماني بالكرة وصلاح بجانبه، والمدافع حائر في مواجهة الاثنين، وينتظر الجميع تمرير ماني الكرة إلى صلاح مما سيضعه في موقف انفراد وجها لوجه مع حارس نابولي.
لكن التمريرة المنتظرة تتأخر جدا، ثم تأتي بشكل غريب، بعيدة جدا عن صلاح، الذي لحق بها قرب الراية الركنية لتضيع الهجمة الخطيرة.
أالواقعة، التي حدثت بينما النتيجة تشير إلى التعادل السلبي، وقبل إحراز نابولي لهدفيه، أثار كما هو متوقع عواصف من الجدل، واعتبرها كثيرون “ردا خبيثا” من ماني على ما فعله صلاح سابقا، فيما أكد آخرون أن السنغالي أراد إخراج مدافع نابولي تماما من اللعبة قبل تمرير الكرة إلى صلاح، لكن التمريرة جاءت، على عكس إرادته بعيدة جدا، وهو أمر طبيعي يحدث لكل اللاعبين.
وبصرف النظر عن “نوايا” ماني، وحقيقة الواقعة، فإن واقعة الدقيقة 55 تؤكد مرة أخرى على “أزمة نفسية” على أقل تقدير داخل صفوف ليفربول، تستدعي تحركا مباشرا من المدير الفني يورغن كلوب وصلاح وماني أيضا، إذ ليس متصورا أن تثير كل كرة ذلك القدر من الجدل والتساؤلات والحساسيات أيضا.
كما أن التحديات التي تنتظر ليفربول هذا الموسم، وأبرزها استعادة لقب الدوري الممتاز بعد غياب 30 عاما تستدعي نوايا صافية من الجميع، وهو الأمر الذي قد يكون متوافرا لكنه يختفي أحيانا تحت غيوم من الجدل وإشاعات “السوشيال ميديا”.
يشار إلى أن كلوب كان قد علق سابقا على مشكلة صلاح وماني بالقول إن قرار تمرير الكرة يعود للاعب التي تكون بحوزته نظرا لأنه الأكثر دراية بالموقف، مشيرا إلى أن الجماهير كثيرا ما تصرخ على لاعب ليمرر الكرة في وقت يكون ما تراه لا يتفق مع ما يراه اللاعب ذاته على البساط الأخضر.

اترك رد