حدث في مصر.. الطبيب: بنتك حامل.. الأم تنهار.. والفتاة تعترف وتكشف مفاجأة صادمة بشأن الجاني

هزت واقعة شنيعة، منطقة مينا البصل بالإسكندرية، حينما زين الشيطان لرب الأسرة أن يستبيح جسد ابنته ذات الـ16 ربيعا ويهددها بالضرب والقتل إذا لم تستجب له قبل أن تتمكن والدتها من كشف الأمر.
“بنتك حامل”، مفاجأة صادمة قالها الطبيب الذي اصطحبت الأم ابنتها إليه بعدما لاحظت انقطاع الدورة الشهرية عنها منذ أشهر، لم تقدر على سماعها لتنهار مغشيا بينما تنفجر الابنة قي حالة من البكاء.

محاولات عديدة لإفاقة الأم التي ما أن عاد إليها الوعي حتى تلقت المفاجأة الأكثر رعبا وروعا من جانب ابنتها: “أنا ماليش ذنب..أبويا اللي عمل كدة”.
وقبل أن تذهب إلى المنزل اصطحبت الأم ابنتها إلى النيابة العامة لتقديم بلاغ رسمي في الاب الذي خلع رداء أبوته وارتدي رداء شيطان رجيم.
وأمام وكيل نيابة مينا البصل، سردت الابنة كل التفاصيل الكاملة لإعتداء والدها عليها، مشيرة إلى أنه كان يرتكب جريمته أثناء غياب أمها عن المنزل.
وأضافت: “كان يرسل أختى الصغرى لشراء طلبات من خارج المنزل ليعتدي علي ويهددني بالضرب والطرد من المنزل في حال رفضت ذلك”.
وقبل أن تدخل في حالة من البكاء قالت: “أبويا قضى على مستقبلي”.
بينما قالت الأم في أقوالها إنها علمت بالواقعة عندما اصطحبت ابنتها إلى الطبيب لإجراء الكشف الطبي عليها، بعدما لاحظت انقطاع العادة الشهرية عنها لشهور، وأخبرها الطبيب أنها حامل في الشهر الرابع.
وبعرض الفتاة على الطب الشرعي، كشف التقرير المبدئي عن وجود تمزق بغشاء البكارة وفقدان الفتاة عذريتها نتيجة اعتداء جنسي وحملها في الشهر الرابع.
ألقي القبض على الأب المتهم واعترف في التحقيقات بارتكابه الواقعة، مشيرًا إلى أنه كان يتعاطى المواد المخدرة بشكل دائم وعاشر ابنته جنسيا معاشرة الأزواج.
وقررت نيابة مينا البصل في الإسكندرية، بحبس “ح. م. أ” 42 عامًا قهوجي لاتهامه باغتصاب ابنته وحملها سفاحًا في الشهر الرابع.
وأكدت التحريات صحة البلاغ، وتبين أن المتهم دائم تعاطي المواد المخدرة واستغل عدم وجود أحد في المنزل واغتصب ابنته أربع مرات، وحملت منه سفاحا.

اترك رد