سقطة جديدة لـ”جزيرة الإرهاب”.. والمغاربة يُطالبون بالاعتذار

طالب عدد من رواد التواصل الاجتماعي في المغرب، قناة الجزيرة القطرية، بالاعتذار لوالد المغربي ناصر الزفزافي المُعتقل على خلفية ما يعرف بـ«حراك الريف»، وذلك بعد نشر الجزيرة لصورته مصاحبة لمادة صحفية تدور أحداتها في فلسطين باعتباره فلسطينياً. وظهر أحمد الزفزافي والد ناصر الزفزافي في صورة نشرتها الجزيرة وهو على سطح بيته في مدينة الحسيمة شمال شرقي المغرب، وبجانبه أعلام سوداء تم رفعها من طرفه بعد اعتقال ابنه.

وكتب أحد المعلقين رداً على الخطأ المهني للجزيرة قائلاً: «على قناتكم تقديم اعتذار للسيد المحترم والد الصنديد ناصر الزفزافي، لاستخدام صورته في موضوع لا علاقة له به.. أين مصداقيتكم؟ وما جدوى قناة تنشر صوراً لأشخاص ليس لهم صلة بمحتوى الموضوع ؟». وكتب ناشط آخر: «من الأفضل تعديل الصورة ومنح موظفي الجزيرة بنظارات طبية مجانا». ووفقاً للمصادر الإعلامية التي نشرت الخبر في المغرب، فإن قناة الجزيرة لم تخرج بأي تعليق حتى الساعة، واكتفت بتغيير الصورة في موقعها الإلكتروني.

التعليقات مغلقة.