جولة غير موفقة لكبار الدوري.. تعادلان وهزيمتان أحزنت الجماهير

لم تكن الجولة الثالثة لدوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين موفّقة لأي من الأندية الخمسة الكبار، فلم يحقق أي منها نتيجة ترضي جمهوره، بل ظهر جل هذا الجمهور وهم يصبون جام غضبهم على اللاعبين والجهازين الفني والإداري. بداية المباريات كانت بالاتحاد الذي خسر من نادي ضمك بهدفين لهدف، وصدم جمهوره الذي كان يأمل في انطلاقة قوية، إلا أن الهزيمة على يد فريق صاعد حديثاً لدوري المحترفين ذكّرت الجماهير بكبوة العام الماضي.

ولم يكن ناديا النصر والشباب أحسن حالاً؛ فتعادلا بدون أهداف في مباراة خرج منها الفريقان خاسرين نقطتين من نقاط المباراة، إضافة إلى الأداء السلبي السيئ، والذي طال معظم نجوم الفريقين، ما انعكس على سلوك الجماهير. بعد خماسية الهلال في الرائد، وفي ملعبه “محيط الرعب”، استضاف فريق الفيحاء، وحضر جمهور “الزعيم” بكثافة، آملاً تكرار الأهداف الغزيرة ليستغل تعادل النصر ويحلّق بالصدارة، إلا أن هدف الفيحاء في الدقائق الإضافية صدم اللاعبين والجمهور معاً. وجاءت مباراة الأهلي والوحدة لتختم أسبوعاً غير موفق للكبار؛ حيث تقدم الوحدة على الأهلي بهدفين، ورغم محاولات لاعبي الأهلي إلا أن هدافه “عمر السومة” أضاع فرصة تضييق الفارق عندما فشل في تسجيل ركلة جزاء، ورغم إحرازه هدفاً لاحقاً إلا أنه لم يكفِ، وخرج مهزوماً.

اترك رد