أول تعليق من بر فرسان على فيديو إلقاء أطنان الأرز في الصرف الصحي.. وهكذا بررت فعلتها

أكد مدير جمعية البر الخيرية بفرسان، عمر صيقل، صحة المقطع المتداول؛ مبينًا أن الأمطار الأخيرة أتلفت 100 سلة غذائية كانت في طريقها للمستفيدين، بعد أن تم إخراجها من المستودع؛ مؤكدًا أن المقطع صُوِّرَ من قِبَل أشخاص معروفين، تَعمدوا الإساءة للجمعية مسبقًا، وقد صدر بحقهم أحكام شرعية بتهمة تشويه سمعة الجمعية.

وبيّن “صيقل” في حديثه لموقع “سبق”، أن الأرز الظاهر في الفيديو كان من ضمن 100 سلة غذائية أُتلفت بمحضر رسمي بسبب الأمطار وهي في طريقها إلى المستفيدين؛ مؤكدًا أنه بصدد رفع دعوى قضائية ضد المصورين الذين يحاولون تشويه سُمعة الجمعية.
وكان مقطع فيديو لأطنان من الأرز تم رميها بمرمى خُصص للصرف الصحي بجزيرة فرسان، قد أثار حفيظة الأهالي؛ مطالبين بالتحقيق مع مَن قام برميها؛ خصوصًا أن تاريخ استهلاكها لا يزال جديدًا.
وكان مقطع الفيديو قد وَثّق وجود مئات الأكياس من الأرز الصالح للاستهلاك، تم طمره بمرمى الصرف الصحي الوحيد بجزيرة فرسان؛ فيما قال عدد من المغردين: إن هذه الكميات الكبيرة من الأرز تتبع إحدى الجمعيات الخيرية بالجزيرة.

اترك رد