لا أملك إلا منزل ومزرعة وشقة.. الأقوال الأولى للبشير خلال محاكمته بتهمة الثراء الحرام.. والمحكمة تصدر هذا القرار

قال الرئيس السوداني المعزول عمر البشير خلال أقواله في جلسة محاكمته صباح اليوم بتهمة الثراء الحرام، أنه لا يملك إلا منزل بحي الكافوري ومزرعة وشقة.
وأضاف البشير أن المبالغ المالية التي تحصل عليها بصورة هدايا تم صرفها في أعمال خيرية لا يعرفها بالتحديد خاصة أنه لا يوجد سجلات لتدوين الصرف.

هذا واختتم البشير أقواله بأنه قام بتسليم جميع المبالغ التي يكانت بحوزته إلى شقيق نائب رئيس المجلس العسكري السوداني ، عبدالرحيم دقلو.
كان رئيس المجلس العسكري الانتقالي عبد الفتاح البرهان في السودان قد أكد في تصريحات له أنه تم العثور على مبلغ نقدي بثلاث عملات، تصل قيمته إلى أكثر من 113 مليون دولار في منزل “البشير” وذلك بعد تفتيش منزله من قبل فريق مشترك من القوات المسلحة والشرطة وجهاز الأمن، تحت إشراف النيابة العامة، وبناءاً عليه فتحت النيابة العامة في السودان بلاغين ضد البشير، بتهم غسل الأموال وحيازة أموال ضخمة دون مسوغ قانوني.
وأصدرت المحكمة منذ قليل قرارها بتأجيل أولى جلسات محاكمة الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير؛ إلى السبت المقبل.

اترك رد