حادث سير بسيط يتطوّر إلى طعنات بالرقبة وينتهي بفاجعة والضحية معلم

انتهى حادث مروري بسيط، مساء أمس، بفاجعة كبيرة راح ضحيتها أحد أطراف الحادث، وهو معلم بـ “تعليم عسير”.

تفصيلاً؛ ذكرت مصادر لموقع “سبق”، أن الحادث الذي وقع مغرب أمس بمدينة سلطان بأبها كان عبارة عن تلفيات بسيطة لا تُذكر، مؤكدةً أنه في أثناء إنهاء إجراءات الحادث قام أحد أطراف الحادث بطعن الطرف الآخر “في العقد الخامس” طعنات عدة في الرقبة أدّت إلى وفاته.
وأشارت المصادر إلى أن الجهات الأمنية تمكنت من القبض على الجاني بعد فراره من مسرح الجريمة.

اترك رد