محمد وزيري لهيفاء وهبي: “بحضرلك مفاجأة هتاكلي صوابعك وراها”.. هل عدل عن الاستقالة؟

يبدو أن المصري محمد وزيري مدير أعمال النجمة اللبنانية هيفاء وهبي السابق، عدل أخيرًا عن قرار استقالته من إدارة أعمال هيفاء، وما يدلل على هذا هو حذفه للتغريدة التي أعلن فيها قرار استقالته عبر حسابه عبر “تويتر”، كما أعاد فتح حسابه بعد إغلاقه لفترة استمرت قرابة أسبوعين. دليل آخر يؤكد عودته لإدارة أعمال النجمة اللبنانية، هو نشره تغريدة عبر حسابه في “تويتر” أعلن فيها عن تحضيره مفاجأة للفنانة اللبنانية، وهو ما ردت عليه هيفاء، بأنها لا تستطيع الانتظار. وكتب “وزيري” في تغريدته: “بحضرلك مفاجأة هتاكلي صوابعك وراها”، وردت هيفاء قائلًة: “مش قادرة استنى”، وهو ما جعل الكثير من المتابعين يؤكدون على تحضير هيفاء، لأغنية جديدة ستفاجىء بها متابعيها وتعلن من خلالها عودة التعاون رسميًا مع مدير أعمالها مجددًا.

وأعلنت هيفاء وهبي، لجمهورها قبل ساعات قليلة عن المفاجأة التي يتم تحضيرها من خلال محمد وزيري، حيث نشرت برومو عبارة عن مقطع موسيقي من أغنيتها الجديدة، وأكدت أن المفاجأة هي أغنية سيتم طرحها غدًا الاثنين الـ 19 من أغسطس الجاري. واستقبل الجمهور المفاجأة بترحاب شديد حتى أن إحدى متابعاتها شاركت تغريدة أعادتها هيفاء وقالت فيها: “أحلى شعور ممكن تحسو لما توصلك notification إن هيفاء نزلت فيديو ولما تفتحه تلاقيه برومو لأغنية جديدة! والمفاجاة إنها حتنزل في أقل من يومين!!! يا إلهي على السعادة نزلي يا عمري والله انو فنك مثل المرهم على قلبي”.

وتقدّم محمد وزيري، باستقالته من إدارة أعمال الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي رسميًا، في الرابع من أغسطس الجاري إثر تعرّضهِ لهجومٍ كبير من جانب متابعيها عبر حسابها على موقع “تويتر” بعدما أثار الجدل بهجومه على مشروع ليلى، وقال إنّهم ملعونون في كلّ الأديان وطالب الجمهور بأنْ يناقشوه بطريقة حضارية وليست كطريقة الملحدين، خاصّة بعد إلغاء أحد حفلات المشروع في العاصمة اللبنانية بيروت مؤخرًا. وأكد “وزيري” في استقالته، أنّه سيظلّ وفيًا لهيفاء وهبي، حتى أنّه وصف استمرار وقوفه بجانبها بأنّه سيأتي لها بالدنيا تحت قدميها؛ لما فعلته معه إلا أنّه لن يكون له علاقة بعمله معها رسميًا.

اترك رد