بلعمري يخرج عن صمته.. ويتحدث لأول مرة بعد أنباء رحيله

تحدث الدولي الجزائري، جمال بلعمري، لأول مرة بعد الأنباء التي ترددت مؤخرا حول طلب فسخ عقده مع الشباب وإنهاء مسيرته الاحترافية في الدوري السعودي للمحترفين.

وكانت تقارير صحفية بدورها أكدت بأن بلعمري هدد بالرحيل عن الشباب حال عدم تنفيذ طلبه برفع قيمة عقده خلال جلسة مصغرة جمعته مع رئيس مجلس إدارة النادي، خالد البلطان.
وجاءت تلك الجلسة بعد عودة بلعمري للانخراط في تدريبات الشباب فور انتهاء الإجازة التي حصل عليها عقب انتهاء مهمته مع منتخب بلاده ، الجزائر ، بنجاح في نهائيات كأس أمم أفريقيا التي استضافتها مصر من فترة 21 يونيو حتى 19 يوليو.
ليخرج بلعمري عن صمته ويكشف سر غيابه عن التدريبات في الفترة السابقة خلال تصريحات صحفية أدلى بها مؤكدا أنه يُعاني من إصابة عبارة عن شد عضلي أجبرته للوجود في عيادة النادي من أجل الخضوع للعلاج والاستشفاء سريعا قبل بداية الموسم الكروي الجديد.
وقال بلعمري في هذا الصدد:”بعد حضوري إلى الرياض عقب مشاركتي مع منتخب بلادي في نهائيات كأس الأمم الإفريقية، تدربت مع الشباب لمدة يومين قبل أن أتعرض لإصابة حرمتني المواصلة والآن في طور العلاج”، كما شدد أنه رهن إشارة المدرب خورخي ألميرون ليقطع الشك باليقين ويؤكد استمراره وان ما أثير مؤخرًا حول تهديده للفريق عارٍ تمامًا من الصحة.
هذا ويرتبط بلعمري بعقد مع الشباب حتى عام 2021 مقابل مليون ونصف المليون دولار في الموسم الواحد بعدما جدد عقده في مارس 2018.

اترك رد