انتحاري يفجر نفسه في حفل زفاف في أفغانستان والضحايا 63 قتيلا و182 مصابا بينهم أطفال ونساء

أعلنت وزارة الداخلية الأفغانية، اليوم الأحد، ارتفاع عدد ضحايا الهجوم الانتحاري الذي ضرب حفل زفاف في العاصمة كابول إلى 63 قتيلًا و182 مصابًا. وكان الانفجار وقع في العاصمة الأفغانية كابول، أمس السبت، واستهدف صالة أفراح. وأفاد نصرة رحيمي، متحدث وزارة الداخلية، في تغريدة عبر موقع “تويتر”، بوقوع انفجار داخل صالة أعراس في الدائرة السادسة بكابول، مضيفا: “حتى الآن لم تتضح طبيعة الانفجار، والقوات الأمنية وصلت إلى المكان”. فيما ذكر فاروق بشري، رئيس مركز الإعلام الحكومي بالوكالة، في بيان بورود أنباء عن وقوع ضحايا في الانفجار.

وقال أحد شهود العيان لوكالة “فرانس برس” إنه شاهد طواقم الإسعاف تخلي العديد من الجثث من القاعة.
وأكد محمد فرهق، أحد المدعوين لحفل الزفاف “كنت في الجناح المخصّص للنساء حين سمعت دوي انفجار ضخم في الجناح المخصّص للرجال”.
وأضاف “الجميع خرجوا يهرولون ويصرخون ويبكون، والدخان ملأ القاعة المخصّصة للرجال وكلّ من فيها تقريباً سقطوا بين قتيل وجريح.
وقال المتحدث باسم الحكومة فيروز بشاري، إن “هذا الانفجار هو علامة واضحة على أن الإرهابيين لا يريدون رؤية الأفغان يعبرون عن فرحهم، ولن تتمكنوا من إجبارهم على الخضوع من طريق قتلهم”.
كما لم تعلن أي جهة في الحال مسؤوليتها عن الاعتداء حتى الآن.

اترك رد