كيف تتجنب الوقوع بفخ “التذاكر المخفضة” وتسافر من دون مشاكل؟

عندما نخطط لرحلة ما، يقع كثيرون منا ضحية أسعار مخفضة، قد تكون أقرب للخيال منها للحقيقة، وتحمل عوائق “خفية” كثيرة. ويعود السبب وراء هذه الأسعار المخفضة لحيل تتبعها بعض شركات الطيران، وتكمن في إزالتها لخدمات كانت تقدمها للركاب بالمجان في السابق. وإلى جانب ذلك تتبنى بعض الشركات حيلا أخرى يتوجب على المسافرين معرفتها، وكيفية التعامل معها:

الوزن المسموح للحقائب

ظلت شركات الطيران الأوروبية مهيمنة على قطاع الرحلات الجوية المخفضة، والتي كانت تمتاز بسعر زهيد للرحلة، فمثلا تذكرة السفر من العاصمة البريطانية لندن إلى مدينة برشلونة الإسبانية، قد لا تتجاوز 30 دولارا، بشرط أن تحمل حقيبة سفر صغيرة لا يتجاوز وزنها الـ10 كيلوغرامات. وفي حال رغبت إضافة حقيبة فإنك ستتحمل تكلفة قد تصل إلى ثلث سعر التذكرة.

المقاعد

تبدأ متعة الرحلة عندما نرى أشعة الشمس تداعب السحب من نافذة الطائرة، ومهما تعددت سفراتك سيظل المقعد المجاور للنافذة هو الأفضل. ولا تقتصر المتعة على المشهد الخارجي فقط، بل تشمل الخصوصية التي قد لا تتاح لك من خلال مقعدي الوسط والممر.

الوجبات الغذائية

أزالت العديد من شركات الطيران ميزة تقديم الوجبات الغذائية مجانا أثناء الرحلة لأسباب كثيرة، أولها خفض النفقات، وثانيا لأنه في أغلب الأحيان يستغني بعض الركاب عن وجباتهم الغذائية طواعية مما يتسبب في هدر الطعام. ونتيجة لذلك، حولت شركات الطيران وجباتها الغذائية من مجانية إلى مدفوعة الأجر.

رسوم التأكيد على الحجز الإلكتروني

يقع العديد منا في فخ رسوم التأكيد على الحجز الإلكتروني، خاصة عند حجزنا لتذكرة طيران من خلال طرف ثالث أو مواقع وسيطة. وتتميز هذه المواقع بأنها تمنح تذاكر مخفضة للغاية مقارنة بالتي تعرض على مواقع شركات الطيران الرسمية، وذلك لأسباب عدة، من بينها “أن هذه المواقع تتولى مسؤولية ملئ المقاعد الأقل تفضيلا” والرحلات ذات التوقفات الكثيرة. ولكن في المقابل، إن حجزت من خلال هذه المواقع الوسيطة، فأنت بحاجة ماسة لرسالة تأكيد على حجزك، حتى لا تواجه خطر فقدان سعر التذكرة، لأنك لم تقم بتأكيد الحجز إلكترونيا قبل موعد الرحلة بوقت كاف “على الأقل ساعتين قبل الرحلة”. والحل يكمن في أن تدخل لموقع شركة الطيران الرسمي، وتؤكد حجزك، باستخدام الرقم المرجعي للرحلة أو “reference number”، أو الاتصال هاتفيا بالشركة وتأكيد الحجز دون الحاجة إلى دفع مقابل مادي.

اترك رد