بريطانيا ترد على القرصنة الإيرانية بالقوة البحرية

تعمل بريطانيا على تشكيل قوة أمنية بحرية بقيادة أوروبية؛ لضمان الملاحة الآمنة في مضيق هرمز، بعد أن احتجزت إيران سفينة ترفع علم بريطانيا، فيما وصفته لندن بأنها “قرصنة دولة”. وأكد وزير الخارجية البريطاني، جيريمي هنت، للبرلمان “بموجب القانون الدولي، لم يكن يحق لإيران تعطيل مسار السفينة ناهيك عن الصعود إلى ظهرها. ومن ثم فهذه قرصنة دولة”.

وأضاف: “سنسعى الآن لتشكيل قوة أمنية بحرية بقيادة أوروبية؛ لدعم المرور الآمن للطواقم والحمولات في هذه المنطقة الحيوية”. وحذر وزير الخارجية البريطاني من أنه إذا واصلت إيران “هذا المسار الخطير فعليها قبول أن الثمن سيكون وجودًا عسكريًّا غربيًّا أكبر في المياه على امتداد سواحلها”.

اترك رد