اندلاع مواجهات عنيفة بين جناحين حوثيين.. ومقتل مدير الأمن السياسي و9 انقلابيين

لقي قيادي حوثي بارز مع 9 من عناصره مصرعهم، اليوم السبت، في مواجهات داخلية بين قيادات الميليشيات الإرهابية وبعضها البعض، وذلك في محافظة عمران، شمال اليمن. وقالت مصادر محلية: إن العميد محمد الشتوي، المعين من قبل الحوثيين مديرًا لجهاز الأمن السياسي بمحافظة عمران، قُتل في مواجهات مع جناح آخر في جماعة الحوثي، يتزعمه شخص يدعى مجاهد قشيرة. وأوضحت المصادر أن مواجهات عنيفة اندلعت بين جناحين في الميليشيا الإرهابية، أحدهم ينتمي لقبيلة «سفيان» والآخر، لقبيلة «الغولة» بمديرية ريدة شمال عمران. حسبما ذكرت «العربية». وأضافت المصادر، أن المواجهات استمرت حتى ظهر، اليوم السبت، وأسفرت عن مقتل القيادي الحوثي الشتوي، وتسعة آخرين، بالإضافة إلى إصابة ستة آخرين من قبيلة «سفيان»، فيما ذكرت المصادر أن الحوثيين من قبيلة «سفيان» عززوا هجومهم على منزل القيادي مجاهد قشيرة، الذي تحصن داخل منزله، حتى تم اقتحامه، وقُتل قشيرة، وتم التمثيل بجثته.

وأكدت المصادر، أن الوضع لا يزال متوترا في ريدة بين أبناء قبيلة «الغولة» والمسلحين الوافدين من قبيلة «سفيان»، قائلة: بعد تصفية القيادي الحوثي مجاهد قشيرة تم التنكيل بجثته وجثث أصحابه وتفجير منزله وقتل 8 من أفراد أسرته. وقشيرة بحسب المصادر، هو من القيادات التي ساعدت الحوثيين على اقتحام عمران والسيطرة عليها قبل اجتياحهم للعاصمة صنعاء والانقلاب على السلطة الشرعية أواخر العام 2014م. ويشار إلى أن خلافات حادة في صفوف ميليشيا الحوثي الإرهابية، خلفت قتلى وجرحى بينهم قيادات بارزة في المحافظات الخاضعة لسيطرتهم جراء الصراع على النفوذ والمال.

تعليق 1
  1. مخاوي الغربة يقول

    الله يدمرهم بتدبيرهم

اترك رد