شاهد.. حريق متعمد باستوديو شهير باليابان وسقوط 24 قتيلا

قالت السلطات اليابانية إن رجلاً اقتحم استوديو شهيراً لإنتاج الرسوم المتحركة في محافظة كيوتو، وأشعل النار في ساعة مبكرة من صباح اليوم الخميس، ما أسفر عن سقوط 24 قتيلاً، حسب فرق الإطفاء وإصابة آخرين بجروح، بعضها خطير، وفق ما ذكرته وسائل إعلام يابانية. ونشب الحريق في مقر “كيوتو أنيميشن”، المكون من ثلاثة طوابق، بمدينة أوجي جنوب كيوتو، بعد أن رشَّ المشتبه به سائلاً مجهولاً وأشعل النار، وفقاً لمسؤولين بالشرطة وإدارة إطفاء كيوتو. وقال ساتوشي فوجيوارا، المسؤول بإدارة الإطفاء، إن شخصاً لقي حتفه متأثراً بحروق شديدة أصيب بها، وأضاف أن عشرة من المصابين في حالة حرجة، معظمهم يعانون من حروق.

وذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية أن الشرطة اعتقلت شخصاً عمره 41 عاماً سكب سائلاً، يبدو أنه بنزين حول الاستوديو. وقالت إن الرجل أصيب ويتلقى العلاج في مستشفى، مما منع الشرطةمن استجوابه على نحو مناسب حتى الآن. وأضافت أنه كان يقول “موتوا” عندما أشعل النار. وأظهرت لقطات، بثتها هيئة الإذاعة اليابانية (إن إتش كيه)، دخاناً رمادياً يتصاعد من المبنى المتفحم. وأقام مسؤولو الإنقاذ خيمة خارج المبنى لتقديم الإسعافات الأولية، وتصنيف المصابين. ذكر مسؤولو الإطفاء أن أكثر من 70 شخصاً كانوا داخل المبنى وقت الحريق، لكن معظمهم فروا إلى الخارج. سيطر رجال الإطفاء على الحريق بعد ساعات تقريباً، وكانوا يبحثون عن أي شخص في الداخل. أسست كيوتو أنيميشن، التي تشتهر باسم كيواني، في عام 1981 كاستوديو للرسوم المتحركة وإنتاج الكتب المصورة، حيث يصمم قصصا ضخمة تدرس في المدارس الثانوية اليابانية، ومن بينها أفلام تحريك (أنيمي)؛ “لاكي ستار” و”كيه-أون” و”هاروهي سوزوميا”.

اترك رد