جهود أمنية لإقناع عشريني في “سميراء حائل” بعدم الانتحار

تبذل جهات أمنية وصحية، جهودًا لإقناع عشريني، بمحافظة سميراء ١٨٠ كلم جنوب شرق حائل، بالنزول من خزّان مياه يرتفع ١٥ مترًا عن سطح الأرض باستراحة بالمحافظة، بعد أن تسلقه الساعة السادسة من صباح اليوم الخميس،هرباً من إلقاء الشرطة القبض عليه، بعد أن أحرق سيارته بالكامل مساء أمس بجبل “ملق” غرب المحافظة، وسطا على أربع استراحات فجر اليوم. ولايزال الشاب على سطح الخزّان حتى الساعة الرابعة عصراً،إذ هدّد بالسقوط في حالة محاولة القبض عليه أو الاقتراب منه، مما جعل الجهات الأمنية والصحية، تراقبه عن بُعد لإعطائه الفرصة للنزول، إلا أنه يرى تحركاتهم.

وكان الدفاع المدني بالمحافظة قد تلقى مساء أمس، بلاغاً يفيد بحريق سيّارة بأحد الجبال، فتوجهت فرقة للموقع، وتم إخماد النار، التي أتت على كامل السيارة وتم تسليم الموقع لشرطة المحافظة،لاحتمال وجود شبهة جنائية،حيث اعترف مالكها بأنه من قام بإحراقها. وتلقت الجهات الأمنية فجر اليوم، بلاغاً يفيد بالسطو على أربع استراحات من قِبل عشريني، كان يقوم بكسر الأبواب الخارجية للاستراحة ويتركها دون العبث بها أو سرقة محتوياتها، فباشرت الشرطة الموقع وعندما لاحظ الشاب وجود الدورية الأمنية، قام بتسلق خزّان مياه. وذكرت مصادر وفقًا لـ”سبق” أن العشريني، يعاني اعتلالات نفسية، راجع بسببها المستشفيات في السابق.

اترك رد