ريهام سعيد تقصف جبهة محمود العسيلي في أول تفاعل لها بعد المرض!

ظلت الإعلامية ريهام سعيد طوال الفترة الماضية عاكفة على متابعة حالتها الصحية، ونشر ما يتعلق بتطورات المرض البكتيري الخطير الذي أصاب أنفها مؤخرًا، وجعلها تلزم منزلها بحسب تعليمات الأطباء. إلا أنه على ما يبدو، هناك ما استفزها وجعلها تخرج من العزلة الطبية التي فرضتها على نفسها، وفِي أول تفاعل فني لها قصفت ريهام سعيد جبهة مواطنها المطرب محمود العسيلي بعد تعرّضه لانتقادات حادة على مواقع التواصل الاجتماعي، إثر تداول مقطع فيديو له ظهر فيه وهو يُحرج أحد الحاضرين لحفله، طلب التصوير معه.

واستعانت ريهام سعيد بالنجم تامر حسني وطالبت محمود العسيلي بأن يتعلم منه، واصفةً تامر بأنه من المطربين الذين يتعاملون بذوق وأخلاق مع جمهوره. ونشرت ريهام صورة لتامر حسني من أحد حفلاته وحوله المعجبون يطلبون التصوير معه؛ ما جعله يجلس على أرضية المسرح ويبدأ في التصوير مع جمهوره نزولًا عند مطالبهم، في مقارنة منها بأن ما فعله محمود العسيلي لا يمت للأخلاق بصلة. وعلقت ريهام، على صورة تامر حسني قائلةً: “يا محمود اتعلم من الأساتذة، أبو الرجولة والذوق والأخلاق والطيبة تامر حسني الأستاذ”.

اترك رد