مبتعث سعودي يسطر البطولة بأمريكا وينقذ منتحرة من نهر المسيسبي

كرم رئيس شرطة سانت بول المبتعث خالد المطيري بعد إنقاذه امرأة على نهر المسيسيبي بالتعاون مع زميله عبدالرحمن باخديد في بادرة نالت استحساناً واسعاً وتداولها الإعلام الأمريكي. وتفصيلاً، قال المبتعث السعودي خالد المطيري عن تفاصيل الواقعة: كنت في مدينة سانت بول بولاية مينيسوتا الأمريكية أجلس أنا وأحد الشباب تقريباً في الساعة ١٠ ليلاً في مكان مُطل على نهر المسيسيبي والمكان مُرتفع والنهر أمامنا. في غضون ذلك قدم لنا أمريكيان وتعرفنا عليهما ومكثنا نتبادل الأحاديث، وكنا نستطيع أن نرى بشكل خفيف، وفجأة سمعنا امرأة تصرخ وتطلب المساعدة، في لحظة فاجعة لأن الطريق للنزول للنهر كان صعباً ووعراً بالإضافة إلى الظلام.

وتابع: لكن بحمد الله، أنا وواحد من الأمريكيين استطعنا النزول واستطعنا أن نصل لها سباحة وسحبناها لليابسة والآخران اتصلا بالشرطة. ‏وقال: لما أخرجناها من النهر كانت رجلها مُصابة ولا تستطيع المشي وكنا نحاول أن نخرجها للمكان الذي كنا فيه، وبمنتصف الطريق وصل رجال الشرطة وساعدونا. وأضاف: أخذوا أرقامنا وعناويننا، وبعدها بأيام أرسلوا لي رسالة على البريد أن رئيس قسم الشرطة في المدينة يريد أن يقابلنا، ولما ذهبنا كرمونا بالدرع والقلادة. ‏وعن حالتها قال: عندما أخرجناها وحضر الإسعاف صارت تتكلم عن ضغوطات ومرض نفسي ومن غير وعي قررت الانتحار ورمت نفسها بالنهر، وعندما رأتنا كأنها استوعبت وصارت تطلب النجدة.

اترك رد