شبيه ميسي يستغل عشرات النساء جنسيًا

استغل الشاب الإيراني ” رضا برستش ” الشبه الكبير بينه وبين نجم برشلونة ليونيل ميسي، ليتمكن من الاستفادة من الشبه بينهما قدر المستطاع.
واستغل برستش أكثر من 23 امرأة جنسيا في إيران، بعدما أقنعهن أنه فعلا هو ميسي الحقيقي، لكن سرعان ما كشف أمره، ورفعن دعاوى قضائية ضده.

وبدأت شهرة ” المحتال ” منذ 2017 م ،بعد انتشار صور له تبرز شبهه الكبير بالنجم الأرجنتيني، وخاصة عندما كان ميسي يطلق لحيته.
وسبق وأن اعتقلته الشرطة الإيرانية قبل عامين، بسبب ارتفاع عدد الذين يريدون أن يلتقطوا صورا معه، والذين بلغوا حد مخيف أجبر الشرطة أن تتحفظ على سيارته من أجل وضع حد للفوضى.

تعليق 1
  1. ابو احمد يقول

    ههههههههههه
    يعني مافيه اي مشاكل يسغلهم جنسيا لو هو ميسي
    اما غيره فيرفعون عليه قضايا
    شر البليه مايضحك

اترك رد