فلكيون يتوقعون تجاوز درجات الحرارة حد الـ 50 درجة.. ويكشفون عن الأسباب

توقّع فلكيون ارتفاع درجات الحرارة الفترة المقبلة، في المملكة والكويت والمنطقة الشرقية وأجزاء من العراق، وعللوا ذلك بوقوع تلك المناطق والدول بالقرب من مصب التسعيرة الذاتي لمنخفض الهند، وهي منطقة عالمية تسجل فيها أعلى منطقة حرارة في العالم.

وبحسب “الوطن”، قال الفلكي الكويتي صالح العجيري، إن «المناطق الشرقية من المملكة والكويت وأجزاء من العراق ستشهد ارتفاعات كبيرة في درجات الحرارة، لتتجاوز 50 درجة مئوية خلال الشهر الجاري ويوليو المقبل».
وأرجع ذلك إلى وقوع تلك المناطق والدول بالقرب من مصب التسعيرة الذاتي لمنخفض الهند، وهي منطقة عالمية ترتفع فيها درجات الحرارة إلى أعلى معدلاتها على مستوى العالم، إذ ينفذ منخفض هواء جاف وحار.
من جهته، أوضح عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك خالد الزعاق، أن «درجات الحرارة من المتوقع أن ترتفع لأعلى معدلاتها بعد أسبوعين، وهو أمر طبيعي، نظرا لوصول أولى عتبات الصيف الفعلي»، مشيرا إلى أن الصيف ينقسم إلى قسمين: صيف هازل وصيف جاد، والصيف الهازل يكون قبل انصراف الشمس، ووصولها إلى أعلى مدى لها بما يسمى الانصراف.
وأضاف أن ارتفاع درجات الحرارة في كل من الكويت والعراق والخفجي والمناطق الشرقية عامة، يعود إلى أن تلك المناطق تقع قريبة من مصب التسعيرة الذاتي، وهي منطقة عالمية ترتفع فيها درجات الحرارة إلى أعلى معدلاتها على مستوى العالم.
واختتم أن «منخفض الهند له لسان ينفذ منه هواء جاف وحار، ويحتبس في جبال زاغروس في إيران، وإذا انطلق منه هذا الاحتباس فإنه يصبّ بين العراق والكويت، بما يسمى مصب التسعيرة الذاتي، وهذه المنطقة تسجل أعلى منطقة حرارة في العالم، وتصدرها إلى مناطق الجوار».

اترك رد