بالصور: سعوديون يغوصون لمشاهدة سفينة غارقة منذ 100 عام

غاص 45 سعودياً في أعماق بحر شرم ينبع شمال غرب السعودية، خلال رحلة غوص بحرية للوصول إلى سفينة الشحن البريطانية الغارقة “ايونا”.
وأكد مدير مركز الغوص السعودي والمشرف على فعالية الغوص الكابتن سلطان الثبيتي لـ”العربية.نت”، أن رحلة الغوص جاءت ضمن فعاليات مهرجان الغوص السياحي بينبع، والذي نظمته الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمحافظة ينبع.

وقال: “رحلة الغوص جمعت الغواصين من مختلف مناطق المملكة، إلى منطقة سفينة الشحن البريطانية الغارقة، والتي تشير المصادر التاريخية إلى أن السفينة تم قصفها من قبل غواصة ألمانية عام 1915، ومع مرور الزمن نمت الشعاب المرجانية على جدران وأروقة السفينة، ووجدت الكائنات البحرية مسكناً لها حتى أصبحت المنطقة من أجمل مناطق الغوص لما تحويه من مختلف أنواع الكائنات البحرية”.
وأضاف: “انطلقت الرحلة الساعة السابعة صباحاً، ونزل الغواصون إلى الماء بعد تعريفهم بالمنطقة لقرابة الساعة، وكانت العودة في تمام الساعة الحادية عشرة صباحاً”.
وعن الشروط الواجب توفرها قبل الغوص قال الثبيتي: “يجب أن يكون الشخص حاصلا على تدريب متخصص على يد أحد المدربين المعتمدين لدى منظمات الغوص العالمية، إضافة إلى الالتزام بمتطلبات ومعدات الغوص من لباس الغوص الخاص والنظارة والقصبة والزعانف وسترة الغوص وأسطوانة الغوص ومنظم التنفس”.
ووصف مدرب الغوص “مجدي الجهني” الرحلة بالجميلة وتجربة فريدة من نوعها، تتيح لك اكتشاف ما تحت الماء عن طريق معدات مخصصة للغوص، تسمح باستخدامها تحت الماء والتنفس من خلالها.

اترك رد