شاهد: رد فعل مسنة تاهت في الحرم المكي وبعد فقدان الأمل وجدت ابنها أمامها

انهارت مسنة في العقد السادس من عمرها فرحا حال رؤيتها لابنها، حيث أبلغ عن فقدانها في المسجد الحرام يوم السبت الماضي.

وفِي التفاصيل، أبلغ شاب من الجنسية الباكستانية في العقد الثالث من العمر عن فقدانه لوالدته في الحرم المكي الشريف صباح السبت وتم تعميم فقدانها على جميع مراكز إرشاد التائهين للبحث عنها. وبعد طول انتظار بعد صلاة العشاء أتى بها أحد الأشخاص من بني جلدتها وأخبر بوجود امرأة مسنة لديه، وفور ما أن أتى بها حيث قام الفريق النسائي المرشد بالمكتب التصرف بعد أخذ المعلومات منها والاتصال بابنها وإخباره بإيجاد أمه، وبعد دقائق معدودة انهالت الأم المسنة بالدموع باكية من شدة الفرح لمشاهدة ابنها، وقامت المرشدات بالتخفيف عليها وأنها بين يد الله وأنها في حفظه تبارك وتعالى.
جدير بالذكر أن مراكز الإرشاد التابعة لوزارة الحج والعمرة وعددها 8 مراكز حول الحرم المكي الشريف تقوم بإرشاد التائهين وتوجيههم إلى فنادقهم وأماكن إقامتهم واستقبال شكاواهم والإبلاغ عن المفقودين.

تعليق 1
  1. احمد البعبيصي يقول

    ياشطار..

    انهالت هذي تقال عند الضرب هههههه
    محررين زي البهااايم

اترك رد