إعلامي مرشح لرئاسة النصر

بعد تأكد رحيل سعود آل سويلم وعدم ترشحه لرئاسة نادي النصر أعلن أول شخص تقدمه للمنصب يوم الأحد المقبل.
وأغلق في تمام الساعة العاشرة من مساء الثلاثاء الموافق 11 يونيو 2019، باب الترشح لانتخابات رئاسة الأندية وسط غياب تقديم أي شخص لأوراقه رسميًا لتولي المنصب في النصر حيث من المقرر أن يعاد فتح باب الترشح مرة أخرى للعالمي يوم الأحد القادم ولمدة 3 أيام.

وكشف الإعلامي إبراهيم الفريان عن ترشحه لرئاسة نادي النصر رسميًا مع إعادة فتح باب الانتخابات يوم الأحد المقبل.
وأكد الفريان في تغريدة عبر صفحته بموقع تويتر أنه يملك الفكر والعلاقات العامة كما أنه محبوب من جميع النصراويين.
وبعد هذه التغريدة التي اعتقد بعض المتابعين أنها حقيقية وأن الرجل سيترشح لرئاسة النصر خرج الفريان بمجموعة أخرى من التغريدات توضح أنها ليست إلا خدعة.
وقال الفريان إنه لن يترشح لرئاسة النصر إلا إذا توفرت له ميزانية ٤٠٠ مليون ريال وفي حال فاز في الانتخابات فأنه سيعسكر بالفريق لمدة ٣ أشهر في مدينة الإسكندرية بمصر.
ويبدو أن الفريان أراد الرد على الإعلامي عبدالعزيز المريسل المعروف بميوله للنصر والذي قال بإنه يرغب في رئاسة نادي الهلال.
وإبراهيم الفريان هو إعلامي سعودي من مواليد 1960 عرف عنه حبه وشغفه الشديد لإلتقاط الصور مع المشاهير من لعبة كرة القدم.
وبدأ الفريان عمله في الجريدة المسائية التي كانت تصدر في مطلع الثمانينات ثم جريدة الجزيرة والذي عمل بها كمحرر رياضي ثم مدير مكتب مجلة المخلص والتي يملكها اللاعب عبد العزيز العنبري ثم مذيعًا في قناة أي آر تي لمدة ستة سنوات.

اترك رد