استشاري قلب: “أحداث الغيبوبة” لا تتعدى ١٠% من حالات فقدان الوعي -فيديو

كشف استشاري وأستاذ أمراض القلب وقسطرة الشرايين الدكتور خالد النمر، أن ما يقال عن أن بعض الأشخاص يرون خلال الغيبوبة أشياء من قبيل “نفق، نور، أشخاص، سرعة حركة، ضباب، انعدام وزن”، أمر لا يخضع لقوانين العلم الحديثة، ولا يمكن قياسه أو تأكيد حدوثه إلا في 10% من الحالات. وقال “النمر” في تغريدة له: ‏نعلم كذلك أنه يؤثر كثيراً على شخصية هؤلاء الأفراد ونظرتهم للحياة والتعامل مع الآخرين بعد حدوثه. وأضاف: هو من جزء الروح {قل الروح من أمر ربي وما أوتيتم من العلم إلا قليلاً}، ولذلك أتوقف هنا في هذا الموضوع. وتداول رواد مواقع التواصل مقطع فيديو ظهر فيه أمين سرّ اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات خلال حوار تلفزيوني لبرنامج “أول مرة” مع الإعلامي طوني خليفة، يؤكد فيه أن هناك “حياة بعد الموت”، وذلك عند تطرقه إلى لحظة تعرضه لتوقف بالقلب قبيل خضوعه لعملية زراعة رئة في الولايات المتحدة.

وحاول “عريقات” تجنب الخوض في تفاصيل ما حدث وما رأى خلال فترة توقف قلبه لمدة ثلاث دقائق و20 ثانية، مشيراً إلى أنه لا يستطيع رواية التفاصيل التي شاهدها، مكتفياً بالقول: “لم أخرج من جسمي، وكنت أمشي بسرعة الريح، ولكن ليس في السماء، كان الأمر يشبه الفراغ”. وأضاف: “رأيت وجوهاً معينة ساعدتها في الماضي، ولكنني لا أتذكر الأسماء، وأشاروا عليّ بالعودة، وبعدها رجعت”. ومرة أخرى حاول صائب عريقات تجنّب الخوض في الإجابة عندما سأله طوني خليفة: “هل رأيت وجه الراحل ياسر عرفات؟ وهل تحدّث إليك خلال تلك اللحظات؟”. وأكد “عريقات” أنه رفض الحديث في اليوم التالي عندما تمّ تحويله لأحد الأقسام، لكي يدلي بما رآه خلال “موته”. وأردف: “رفضت الحديث كي لا يقال عني في المستقبل إن صائب عريقات، تحدث يوماً وكان مهلوساً”. وكان “عريقات” قد أجرى العام الماضي عملية زراعة رئة في مستشفى “إنوفا فيرفاكس”، بولاية فيرجينا في الولايات المتحدة، وقد تكللت بالنجاح.

اترك رد