بعد صورة صلاح.. مدرب ليفربول يكشف من نام مع الكأس؟

كشف المدرب الألماني يورغن كلوب للصحفيين معلومة مهمة، وطريفة في آن واحد، بشأن هوية سعيد الحظ الذي نام برففة كأس أبطال أوروبا، التي أحرزها ليفربول، مساء السبت، على حساب توتنهام.

وقالت صحيفة “ميرور” البريطانية إن أحد الصحفيين سأل مدرب “الريدز” عن الشخص الذي كان محظوظا كفاية لينام مع الكأس ذات الأذنين الكبيرتين، إلا أن جواب كلوب كان مفاجئا.
وأجاب المدرب البالغ من العمر 51 عاما، قائلا “أعتقد أن الشخص يدعى دايف، وهو من عناصر الأمن، لا ينتمي لطاقم الفريق”، مضيفا “لم أكن محظوظا للنوم معها”.
وتابع “كانت لدينا الفرصة لاحتضانها قليلا في غرفة تبديل الملابس، بعد المباراة.. لكن بعد ذلك، قمنا بإرجاعها للمسؤولين”.
ويبدو أن المدرب الألماني المخضرم لا يعلم أن النجم المصري محمد صلاح احتفظ لفترة قصيرة بالكأس الشهيرة، وفق ما أظهرته صورة، انتشرت بشكل كبير على المواقع الاجتماعية.
وتوثق الصورة صلاح نائما في الطائرة ومحتضنا كأس أبطال أوروبا، مثل الطفل الذي نام متعبا بجوار لعبته المفضلة.
وعاد ليفربول، الأحد، إلى إنجلترا، حيث جرى استقبال “الأبطال” من طرف عدد ضخم من المشجعين، تجاوز نصف المليون.
واحتفل اللاعبون والجهاز الفني لليفربول بالكأس “الثمينة” من فوق حافلة حمراء مفتوحة، سارت وسط شوارع ليفربول، مع أمواج حمراء من المشجعين.

اترك رد