والدة الطيار المختفي في الفلبين توضح حقيقة تعرض ابنها لتهديدات بالقتل

كشفت والدة الطيار عبدالله الشريف، المختفي في الفلبين منذ الجمعة قبل الماضية، حقيقة وجود خلافات شخصية وراء فقدان ابنها، قائلة إنه لم ينقل لها أي عداوات مع أي شخص، أو تعرضه لأي نوع من التهديد أو الإشكاليات سواء بين أصدقائه أو في محيط تدريبه.

أوضحت أنه كان سعيدا في تدريبه، ومحبوبا بين أصدقائه، ونقل لها في عدة مكالمات هاتفية تلقتها منه، آخرها قبل يوم من فقدانه، أنه يتلقى معاملة حسنة من الجميع بمن فيهم مدربه الذي يعامله كأحد أبنائه والذي يدرس معهم في ذات الدفعة.
ولفتت إلى أنه كان سعيدا بقرب تخرجه بعد شهرين، ونقل لها تجربته في قيادة الطائرة بمفرده لأول مرة، وأبان أنه كان سعيدا جدا، إذ كرموه بهذه الخطوة، واستطاع أن يهبط بسلام رغم الخوف الذي شعر به، وتلقيه تأكيدا من شركة الطيران بأنه سيكون كابتنا رئيسيا.
وتابعت أنه وشقيقه وصلا إلى الجزيرة الفلبينية قبل 10 أيام للتدريب بمعدل ساعتين يوميا، مشيرة إلى أن ابنيها الآخرين يوجدان حاليا في الفلبين لمتابعة القضية.

اترك رد