بالفيديو.. أبناء الشيخ عبدالعزيز بن باز يروون لحظات الوداع الأخيرة لوالدهم.. وكشف عدد الذين صلّوا عليه في الحرم

روى أبناء الشيخ عبدالعزيز بن باز، لحظات الوداع الأخيرة لوالدهم، وذلك خلال لقائهم على برنامج “اللقاء من الصفر”، المذاع على قناة “MBC”.

أدى عُمرة في مكة في آخر شهر ذي الحجة

وأوضح النجل الأول للشيخ “ابن بارز”، أن أبيه أدى عُمرة في مكة في آخر شهر ذي الحجة عام 1419، ورجع إلى البيت بعد أسبوع وأصبح يستقبل آلاف الناس، وفي غرة محرم 1420 دخل يرتاح. وأضاف: “في الفجر اتصلت أمي بي وطلبت منه القدوم فورًا لأن الشيخ لا يرد عليها، ونقله إلى المستشفى لكن الأطباء قالوا لهم إنه توفى”.

الصلاة عليه في مكة المكرمة

وأكمل نجل الشيخ “ابن بارز”: “اتصلت بالملك سلمان حفظه الله حيث كان أمير الرياض حينئذ ليخبره بالأمر، واتفقا أن تكن الصلاة عليه في مكة المكرمة”. وفي ذات السياق، كشف نجله الثاني، أن أكثر من 32 مليون شخصًا صلوا عليه الجنازة، مبينًا أن نحو 2 مليون شخص صلوا عليه في الحرم المكي، و30 مليون خارج الحرم (صلاة الغائب).

اترك رد