جنّبوا مجانينكم وصبيانكم المساجد.. السبر: هذا أمر محرم لا يجوز- فيديو

أكد أستاذ الفقه المقارن سعد بن عبدالله السبر، أن اصطحاب الأطفال والإتيان بهم إلى المساجد فيشغل المسجد ويشغلون المصلين؛ أمر محرم ولا يجوز؛ لأن فيه أذية وإزعاجًا وتشويشًا على المسلمين.

جاء ذلك خلال رده أمس في برنامج “يستفونك” على قناة “الرسالة” على حكم اصطحاب النساء أو الرجال للأطفال إلى المساجد، وما التوجيه حيال ذلك؛ خاصة أنهم يزعجون المصلين في المسجد ويخرجونهم عن خشوعهم.
وتفصيلًا، قال “السبر” حول ذلك: جاء في بعض الآثار: “جنّبوا مجانينكم وصبيانكم المساجد”؛ فلا بد أن يُجَنّب مَن لا يعقل المسجد، ويُبعد لأنه يؤذي ويشوش، والله تعالى يقول: {والذين يؤذون المؤمنين والمؤمنات بغير ما اكتسبوا فقد احتملوا بهتانًا وإثمًا مبينًا}.
وأضاف: “لا يحوز له أن يأتي بالأطفال فيشغل المسجد ويشغل المصلين”، وخاطب أولياءَ أمورهم: “وإذا لم يكن عندك مَن يجلس معهم؛ اجلس معهم، فلتجلس معهم أمهم؛ أما أن تُشَوّشوا على المسلمين فهذا أمر محرم لا يجوز لأن فيه أذية”.
واستشهد “السبر” في هذا السياق بما سُئل عنه شيخ الإسلام بن تيمية -رحمه الله- عمن يقرأ القرآن بصوت مرتفع وبجواره مَن يتنقّل هل عليه من إثم؟ قال: “نعم هو آثم لأنه شوّش عليه برفع الصوت”، واستدل بقوله تعالى: {والذين يؤذون المؤمنين والمؤمنات بغير ما اكتسبوا فقد احتملوا بهتانًا وإثمًا مبينًا}.

اترك رد