شاهد ماذا يحدث لجسمك إذا بدأت بتناول 3 تمرات يومياً لمدة أسبوع

لا يبدو التمر أنه أحد الأطعمة الرائعة جداً للكثيرين لكنه كذلك بالفعل، فهو يحتوي على الكثير من الفوائد والمكونات التي يحتاج إليها جسدنا بالفعل، وحقيقة أن طعمه حلو وزبدي بعض الاحيان يجعله لتناوله متعة خاصة، فقط ابدأ بتناول هذه الثمرة لمدة أسبوع واحد بانتظام وسوف تستمع لجسدك يقدم لك الشكر!!

نحن في موقع مزمز نحن أي شيء يبدو لذيذاً، مغذي وجيد لصحتك، لذلك نحن نريد أن نشاركك هذه المعلومات القيمة عن التمر، والذي يعتبر تناوله أحد العادات الشائعة في شبه الجزيرة العربية، لا تتردد في إضافة التمر لنظام الرجيم الخاص بك أيضاً.

ستتحسن صحة عظامك

وفقا لجولي جاردن روبنسون أستاذ بجامعة ولاية نورث داكوتا ، تحتوي ثمرة التمر على البورون الذي يعزز من صحة العظام، وأظهرت دراسة أخرى أن المعادن مثل الفوسفور والبوتاسيوم والكالسيوم والمغنيسيوم ، التي توجد في الفواكه المجففة ، تقوي العظام وتحارب العديد من الأمراض مثل هشاشة العظام.

يحافظ على صحة الجهاز الهضمي

كما ذكرنا من قبل فإن التمر غني بالألياف التي يحتاج اليها نظامنا الهضمي لكي يعمل بشكل صحيح، لأن
تناول الألياف يمنع الإمساك ويعزز حركة الأمعاء العادية، أظهرت دراسة نشرت في المجلة البريطانية للتغذية أن الأشخاص الذين يتناولون التمر بانتظام يكون لديهم نظام هضمي يعمل بشكل أفضل من أولئك الذين لا يدخلون عادة تناول التمر في نظامهم الغذائي.

 يحارب الإجهاد والاكتئاب

يحتوي التمر على فيتامينB6، والذي ثبت أنه يساعد الجسم على إنتاج السيروتونين والنورادرينالين، مما يحسن صحة الدماغ، ومن المعروف أن السيروتونين يعدل حالتك المزاجية، ويكافح الإجهاد، وتوضح الدراسة التي بنينا المقال عليها أن المستويات المنخفضة من B6 ترتبط بالاكتئاب، وكلما زاد تناولنا للفيتامينB6 كان شعورنا أفضل ليس جسديا فحسب بل عقلياً.

يزيد من طاقة الجسم

التمر غني بالألياف والبوتاسيوم والمغنيسيوم والفيتامينات ومضادات الأكسدة مما يجعلها وجبة خفيفة مثالية ومتكاملة، كما تعطي  دفعة دائمة من الطاقة بفضل السكريات مثل الفركتوز والجلوكوز.
علاوة على ذلك، فقد أثبتت الدراسة أن ثمرة التمر لا تزيد من طاقتك بشكل أساسي لكنها تساعدك على استعادتها بسرعة بعد القيام بشيء ما مثل التمرين أو الرياضة!

يمنع أمراض القلب

خلصت دراسة إلى أن التمور تقلل من مستويات الدهون الثلاثية كما تقلل من الإجهاد التأكسدي، وكلاهما من عوامل الخطر التي تهدد القلب وتزيد من احتمالية حدوث تصلب الشرايين.
كما أن التمور مصدر غني للبوتاسيوم والذي حسب الدراسات يعمل على خفض ضغط الدم ويقلل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية، فضلاً عن الأمراض الأخرى المرتبطة بالقلب.

تقلل من خطر الاصابة بسرطان القولون

التمر يحمي نظامنا الهضمي وأمعاءنا من البكتيريا الضارة ويقلل من خطر انتشارها في القولون، وجدت دراسة أجراها قسم علوم الأغذية أن الأشخاص الذين يتناولون التمور يزيدون بانتظام من نمو النوع الجيد من البكتيريا التي تحمينا من نمو الخلايا السرطانية في القولون.

يخفف أعراض الحساسية الموسمية

يصيب التهاب المفاصل الروماتويد أو التهاب الأنف التحسسي الموسمي أكثر من 30 مليون شخص في الولايات المتحدة  وحدها، ولكن لحسن الحظ ، فإن التمور لها تأثير إيجابي عليها، أظهرت دراسة أخرى أن تمر النخيل فعال في تقليل العديد من علامات الالتهاب لدى مرضى.

يساعد على فقدان الوزن

يمكن أن تساعد التمور أيضاً في تخفيف الوزن، على الرغم من احتوائها على الألياف، لكن هذه الألياف تجعلك تشعر بالشبع لفترة طويلة.
علاوة على ذلك يحتوي التمر على مضادات الأكسدة مثل الأنثوسيانين والفينوليك والكاروتينات،  والتي تُخلص الجسم من السموم، وتعزز الهضم، وتزيد من عمليات الأيض، مما يؤدي ألى فقد الوزن.

اترك رد