لم يعرف ماذا حدث؟.. تصرف فرنسي يدفع الصين إلى تحريك سفنها الحربية

اعترضت البحرية الصينية سفينة حربية فرنسية في منطقة جيوسياسية حساسة، هي المضيق الذي يفصل بين الصين القارية وجزيرة تايوان التي تعتبرها بكين تابعة لها. ونقلت “فرانس برس” عن المتحدث باسم وزارة الدفاع الصينية رين غوكيانغ اليوم (الخميس) أن سفناً من جيش التحرير الشعبي رصدت السفينة الفرنسية في السابع من أبريل (نيسان)، وأن بكين سلمت احتجاجاً رسمياً لباريس. ورداً على سؤال أثناء مؤتمره الصحافي الدوري، أوضح المتحدث أن السفينة الفرنسية دخلت “المياه الإقليمية الصينية” دون موافقة السلطات.

وأضاف أن الجيش الصيني أرسل سفناً حربية عملاً بالقانون للتعرف إلى السفينة الفرنسية وتوجيه أوامر لها بالرحيل. في المقابل، أفاد مصدر مقرب من وزيرة الجيوش الفرنسية فلورانس بارلي بأن فرنسا أكدت تمسكها بحرية الملاحة وفقاً لقانون البحار. وتعتبر الصين تايوان جزءاً لا يتجزأ من أراضيها ولا تستبعد استعادتها بالقوة في حال أعلنت استقلالها. وتحكم الصين القارية وتايوان سلطتان متنافستان منذ نهاية الحرب الأهلية الصينية عام 1949.

اترك رد