لحسن الحظ.. لعبة إلكترونية شهيرة ستعيد كاتدرائية نوتردام إلى أفضل مما كانت عليه

قالت مصادر – بحسب العربية نت – إن لعبة الفيديو الشهيرة “Assassin’s Creed Unity” يمكن أن تساهم بقوة في الجهود المبذولة لإرجاع كاتدرائية نوتردام إلى وضعها الطبيعي، بعد الدمار الذي شهدته، جراء الحريق المهول الذي اندلع فيها، مساء الاثنين.

وأوضح موقع “بيزنس إنسايدر” أن العديد من مشاهد لعبة “Assassin’s Creed Unity” التي خرجت إلى الوجود في أواخر عام 2014، تجري داخل كاتدرائية نوتردام، مضيفة: “استغرق أحد مصممي اللعبة عامين في البحث عن تفاصيل هذه الكاتدرائية بهدف إنشاء تصوير دقيقة قدر الإمكان للتحفة المعمارية”.
ودمر الحريق الهائل الذي دام لأكثر من 12 ساعة البرج والسقف، لكن لم يصِب برجي الجرس اللذين يعودان إلى القرون الوسطى بأي ضرر.
كما نجحت جهود الإنقاذ المحمومة في إنقاذ “أثمن كنوز” هذا الأثر التاريخي، بما في ذلك “إكليل الشوك” الذي يزعم أن المسيح كان يلبسه.