جديد صهر بن علي.. محاولة انتحار داخل السجن!

يبدو أن عماد الطرابلسي صهر الرئيس التونسي الأسبق، زين العابدين بن علي “مصاب بالاكتئاب”، بحسب ما كشف عضو هيئة الحقيقة والكرامة في تونس، خالد الكريشي.
وأوضح الكريشي، في مقابلة تلفزيونية مساء الأحد، أن عماد الطرابلسي، حاول الانتحار داخل السجن.

وأضاف أنه أصيب بحالة إحباط ويأس، مشيراً إلى أنّه تمت مراسلة وزير العدل التونسي مرّتين لمطالبته بحماية الطرابلسي، وأنه تم بعد مدة منع الهيئة من زيارته في السجن.
يذكر أن عماد الطرابلسي كان أدلى عام 2017 بمعلومات حول الفساد في عهد الرئيس التونسي الأسبق، معبراً عن اعتذاره للشعب التونسي.
وقدم صهر الرئيس الأسبق بن علي ورجل الأعمال التونسي الشهير، في شهادة مسجلة من سجن المرناقية، في حينه اعتذاره لكل من اقترف في حقه ذنبا، مقرا بأنه اقترف “العديد من الأخطاء، إما عن جهل أو غرور أو بسبب إغراءات السلطة”، بحسب تعبيره.
كما طالب في شهادته التي عرضت في حينه خلال جلسة الاستماع العلنية العاشرة لهيئة الحقيقة والكرامة المخصصة للانتهاكات المتعلقة بالفساد المالي، إلى طي صفحة الماضي، قائلاً “كل ما أطلبه هو أن تتم معاملتي بالعدل والمساواة، وأنا مستعد للاعتذار لكل من أخطأت في حقه وبالطريقة التي يراها مناسبة”.
يذكر أن الطرابلسي أُودع في السجن منذ ثورة 2011، وصدرت عدة أحكام قضائية بحقه منذ اعتقاله بتهم مختلفة، لاسيما في قضايا فساد، كما أنه محكوم عليه بالسجن مدى الحياة في قضية القمع الدموي للمتظاهرين أثناء الثورة (أكثر من 300 قتيل).