الإمارات تعلن موقفها الرسميّ من الأحداث في السودان بعد عزل البشير

وجَّه الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات، بالتواصل مع المجلس العسكري الانتقالي في السودان، لبحث مجالات المساعدة للشعب السوداني الشقيق.
كما رحبت دولة الإمارات بتسلم الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان عبدالرحمن رئاسة المجلس العسكري الانتقالي السوداني، في خطوة تجسد تطلعات الشعب السوداني الشقيق في الأمن والاستقرار والتنمية.

وقالت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في بيان لها: إن “دولة الإمارات تتابع باهتمام التطورات التي يمر بها السودان في هذه اللحظة الفارقة من تاريخه الحديث؛ إذ تعرب عن ثقتها الكاملة بقدرة الشعب السوداني الشقيق وجيشه الوطني على تجاوز التحديات بما يحقق الاستقرار والرخاء والتنمية”.
وأكدت دولة الإمارات دعمها وتأييدها للخطوات التي أعلنها المجلس العسكري الانتقالي في السودان للمحافظة على الأرواح والممتلكات والوقوف إلى جانب الشعب السودان، معربة عن أملها أن يحقق ذلك الأمن والاستقرار للسودان الشقيق.
وأعربت عن تمنياتها من جميع القوى السياسية والشعبية والمهنية والمؤسسة العسكرية في جمهورية السودان الحفاظ على المؤسسات الشرعية والانتقال السلمي للسلطة وضمان مستقبل أفضل لأبناء السودان الشقيق والحفاظ على الوحدة الوطنية.