شاهد: ابنة الفنانة الراحلة ناهد شريف تزور قبر والدتها للمرة الأولى منذ وفاتها قبل 38 عاماً !

زارت ابنة الفنانة المصرية، ناهد شريف، العاصمة المصرية القاهرة، لإحياء ذكرى وفاة والدتها للمرة الأولى. والتقطت ماجدة خير الله صورة لها مع “باتريسيا”، ابنة ناهد شريف، التي تعيش بين القاهرة وبيروت ولندن، وتعمل في مجال صناعة وتوريد الرخام. وأشارت خير الله مع صورتها مع ابنة الراحلة ناهد شريف، التي شاركتها عبر حسابها على “فيسبوك”، إلى أن باتريسيا لا ترغب في العمل بالفن، ونفت ما تردد بشأن اعتزامها المشاركة في عمل فني يجسد شخصية والدتها ويروي سيرة حياتها.

وفي ذات السياق، أجرت الإعلامية المصرية، بوسي شلبي، لقاءا مع ابنة ناهد شريف، لبرنامجها التلفزيوني “أحلى النجوم”، المذاع على فضائية “المحور” المصرية، والتي كشفت فيه أن باتريسيا سافرت مع والدها اللبناني، إدوارد جيرجيان، إلى لبنان وعاشت معه، عقب وفاة والدتها، ويبدو أنها لم تزر مصر كثيرا، كما أنها لم تزر قبر والدتها منذ رحيلها. كما شاركت بوسي شلبي صورها مع باتريسيا، عبر حسابها على موقع “إنستغرام” للتواصل الاجتماعي، والتي ظهرت فيها متأثرة أثناء زيارة قبر والدتها، وكتبت أنها كانت لحظة صعبة. يذكر أن ناهد شريف توفيت في 7 نيسان/أبريل عام 1981، بعد صراع مع سرطان الغدد، بعد مسيرة فنية قدمت خلالها 90 فيلما، وأوصت شقيقتها الكبرى بتولي تربية ابنتها الوحيدة باتريسيا، التي كانت تبلغ الرابعة من العمر وقتها.

بمناسبة الذكري الثامنه والثلاثين لوفاة الفنانه ناهد شريف، حرصت ابنتها الوحيده (باتي)ان تزور القاهره لاحياء ذكراها مع…

Publiée par Magda Adel Khiralla sur Lundi 8 avril 2019