أول تعليق أمريكي على إعلان الجيش السوداني الانقلاب على البشير والتحفظ عليه

أكدت الخارجية الأميركية إن الشعب السوداني كان واضحًا بمطالبه ويجب الاستماع إليه واحترام تطلعاته، لافتة إلى دعمها بقوة لـ”سودان سلمي وديمقراطي”.

وشدد المتحدث باسم الخارجية الأميركية روبرت بالادينو في مؤتمر صحافي بواشنطن، الخميس، على ضرورة على أن تقدم السلطة في السودان خطة للمرحلة الانتقالية. وتحفظت الخارجية الأميركية على فترة انتقالية مدتها عامان، حيث أكد المتحدث أنه ينبغي أن تكون الفترة الانتقالية المتاحة للشعب السوداني أقل من عامين. وأكد أن واشنطن تريد لإرادة الشعب السوداني أن تتحقق بأسرع وقت ممكن.