“فوزان”.. شاب أنهكتْه الأمراض ويناشد نقله لمستشفى متقدّم بالرياض

أطلق الشاب فوزان السويطي، من عفيف، نداء استغاثة للمسؤولين في وزارة الصحة والمدن الطبية في الرياض، لقبول حالته في أحد المستشفيات المتقدمة، بعد أن أعياه التعب وتكالبت عليه الأمراض؛ حيث يرقد في مستشفى عفيف منذ ثلاثة أسابيع. ويروي “السويطي” ذو الـ٤٠ عامًا معاناته وفقًا لـ”سبق” من على السرير الأبيض، بالقول: إنه ظهرت عليه منذ أسابيع حالةٌ غريبة، تمثّلت في انتفاخات ضخمة لفّت جسمه من أسفل البطن حتى القدمين، ولجأ حينها إلى قسم الطوارئ بمستشفى عفيف، وبعد مراجعات قرّر الأطباء إدخاله للتنويم لتشخيص حالته. ويضيف أنه بعد اجتماعات متتالية للأطباء من مختلف التخصصات، وتباينت آراؤهم حول التشخيص الدقيق لمعاناته، وانتهى به الأمر لأخذ حقنٍ مدرّة للسوائل؛ وهو الأمر الذي ساهم في انخفاض الانتفاخات التي كانت تؤرقه.

معاناة “فوزان” تفاقمت مؤخراً بعد أن فقد بصره داخل المستشفى، وتعذّر قبول حالته في مستشفيات الرياض بموجب الإحالة الطبية التي رفعها مستشفى عفيف. وقد ذكر مصدر طبي للصحيفة أن المريض وصل للمستشفى وهو يعاني من ارتفاعٍ في مستوى السوائل في الجسم، وقد اتضح أنه يعاني من قصور في وظائف الكلى، وضعف في القلب، ومشكلة في عصب العين؛ وهو الأمر الذي أدى إلى كفّ بصره.