التعميم أكد أهمية تسجيل نوع إعاقة كل طالب في ورقة الاختبار

كشفت مصادر، عن أن وزارة التعليم تتجه إلى استثناء طلاب التربية الفكرية من إلزامية الاختبارات المركزية والتي سوف تطبق في مدارس المملكة . وقالت المصادر، في تصريحات، إن وكيل الوزارة للتعليم الموازي الدكتورة هيا العواد، طالبت وكيل الوزارة للتخطيط والتطوير، اليوم  الثلاثاء، باستثناء طلاب التربية الفكرية من هذه الاختبارات؛ كونهم لا يدرسون منهج التعليم العام . وأشارت المصادر، إلى أهمية تسجيل نوع إعاقة كل طالب في ورقة الاختبار؛ حتى يمكن فرزها وتحليل نتائج كل فئة من فئات الإعاقة، مع إعداد الاختبار بلغة «برايل» للطلبة ذوي الإعاقة البصرية، وتوفير الإمكانيات المساعدة لهم أثناء تأدية الاختبار.

وأكد التعميم ضرورة إشراك المختصين في التربية الخاصة عند تحليل نتائج الاختبار لذوي الإعاقة . وتتجه وزارة التعليم لتطبيق الاختبارات المركزية لطلاب وطالبات المرحلتين الابتدائية والمتوسطة في جميع مدارس التعليم العام الحكومي والأهلي، خلال الأسبوع الخامس عشر من الفصل الدراسي الثاني، في الفترة من 9 إلى 13 شعبان الجاري من العام الدراسي الحالي 1439- 1440هـ. واستثنت وزارة التعليم، في قرارها، المدارس المشاركة في الاختبارات الدولية والوطنية، مؤكدة أن نتائج هذه الاختبارات لن يتأثر بها الطالب نجاحًا أو رسوبًا، كذلك لن يتأثر بها تقويم المعلم ولا ترتيب المدارس أو الإدارات.

وأوضحت التعليم، أن الاختبارات تستهدف طلاب وطالبات المرحلة الابتدائية وتشمل الصفين الثالث في مادة (قراءة)، والسادس في مواد (قراءة ورياضيات وعلوم)، كما تستهدف طلاب وطالبات المرحلة المتوسطة، وتشمل طلاب الصف الثالث المتوسط في مواد (قراءة ورياضيات وعلوم). وتهدف الاختبارات إلى تقديم مؤشرات علمية وموضوعية عن مستويات الطلاب؛ للحكم على جودة التعليم في المملكة وتقديم تغذية راجعة للمدارس ومكاتب إدارات التعليم وقطاعات الوزارة عن نواتج تعلم الطلبة، إضافة إلى المساهمة في دعم منظومة التطوير المهني بتحديد الاحتياجات التدريبية للمعلم، وتوفير بيانات على درجة عالية من الدقة عن مستوى أداء الطلاب تفيد الباحثين في إجراء دراسات تبعية طولية؛ لمتابعة نمو مستوى أداء الطلاب الدراسي بحسب صحيفة عاجل.