سفارة المملكة في أوغندا تصدر بياناً بشأن العثور على جثة المواطن مذكر السبيعي

نشرت السفارة السعودية في كمبالا عاصمة جمهورية أوغندا، اليوم (الثلاثاء)، بياناً بشأن العثور على جثمـان المواطن مذكر بن ناصر السبيعي بعد سقوطه في أحد شلالات مدينة جنجا الأوغندية. وأوضحت السفارة أن فرق الإنقاذ التابعة للسلطات الأوغندية تمكنت من العثور على جثمـان المواطن صباح اليوم (الثلاثاء)، ويجري العمل في الوقت الحالي على نقل جثمـانه إلى المملكة. وقدّمت السفارة شكرها لأمير منطقة عسير الأمير تركي بن طلال على سؤاله المتواصل منذ إعلان خبر فقدان المواطن، معربة باسم السفير وجميع أعضاء السفارة عن تعازيها لعائلة الفقيد.

وكان عمّ المواطن بداح السبيعي قد أوضح أن مكان العثور على جثـة ابن آخيه كان يبعد مسافة كيلومتر واحد من موقع غرقه في نهر فيكتوريا، مؤكداً، بحسب “العربية.نت”، عدم وجود أي آثار تدل على تعرضه لاعتداء. ولفت عمّ المواطن إلى أن ابن أخيه قدم لأوغندا بغرض افتتاح مكتب استقدام، وسقط في النهر بعد أن كان يتناول وجبة غداء رفقة أحد أصدقائه.