بعد تصنيف الحرس الثوري ”منظمة إرهابية“.. البرلمان الإيراني يُعد 14 مشروعًا لمواجهة أمريكا

أعلن البرلمان الإيراني، اليوم الإثنين، أنه قدم 14 مشروعًا لملاحقة الولايات المتحدة بسبب تصنيفها قوات الحرس الثوري الإيراني على أنها ”منظمة إرهابية“. وقال رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان الإيراني ”حشمت الله فلاحت بشه“، لوكالة أنباء ”تسنيم“: إن ”البرلمان أعد 14 مشروعًا ضد سياسات الولايات المتحدة“، معتبرًا أن ”هذه المشاريع هي جزء من استراتيجية إيران لمواجهة الإجراءات العدائية“. ووفقًا للنائب الإيراني، فإن ”مشاريع القوانين سيتعين على الإدارة والوزارات والمؤسسات التنفيذية تنفيذ سياسات للتعامل لإحباط التدابير الأمريكية ضد طهران“.

وقال رئيس اللجنة السياسية والأمنية بالبرلمان الإيراني: إن جميع المنظمات ستقوم بدورها بموجب الاقتراحات المخطط لها، وعلى سبيل المثال، ”ستتعامل وزارة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات مع مؤامرات الإرهاب السيبراني الأمريكية، وإن وزارة الطب ستواجه تهديدات الإرهاب البيولوجي“. وأشار أيضًا إلى اقتراح سيصنف الجيش الأمريكي على أنه جماعة إرهابية، قائلًا: إن ”القوات الأمريكية سيتم التعامل معها على أنها تنظيم إرهابي مثل جماعة داعش بموجب الاقتراح الجديد“. وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ، اليوم الإثنين، إدراج الحرس الثوري الإيراني على لائحة المنظمات ”الإرهابية“، مؤكدًا أن الولايات المتحدة ستواصل زيادة الضغط المالي على إيران ”لدعمها للأنشطة الإرهابية“. ويخضع الحرس الثوري، وهو قوة عسكرية، للإشراف من قبل المرشد الإيراني علي خامنئي، حيث له ميزانية مخصصة وله فروع وتنظيمات مختلفة داخل إيران وخارجها خصوصًا في العراق وسوريا ولبنان وبعض المناطق الأخرى.