ضاحي خلفان: الحرس الثوري الإيراني الصديق الصدوق للإرهاب القطري

علَّق ضاحي خلفان، رئيس شرطة دبي الأسبق، على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إدراج الحرس الثوري الإيراني ضمن الجماعات الإرهابية الأجنبية، وقال: “وضع الحرس الثوري على قائمة الإرهاب في الولايات المتحدة الأمريكية يتطلب اتباع ذلك الإجراء بوضع داعمي الإرهاب القطريين الذين يساندون الحرس الثوري على القائمة نفسها”. وأضاف خلفان عبر سلسلة تغريدات عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي تويتر: “التعاون بين الحرس الثوري الإرهابي والمخابرات القطرية والتنسيق قائم على قدم وساق”.

وأشار -بحسب ما ذكرته اليوم السابع- إلى أن الحرس الجمهوري الإيراني هو في الواقع حرس ملالي، لصوص لأموال الشعب الإيراني، وصناع إرهاب. وإن الصديق الصدوق للإرهاب الإيراني قطر، والحرس الثوري. وكان الرئيس الأمريكي قد أعلن اليوم الاثنين أن بلاده صنفت الحرس الثوري الإيراني منظمة إرهابية أجنبية؛ لتكون تلك المرة الأولى التي تصنف فيها واشنطن رسميًّا قوة عسكرية في بلد آخر جماعة إرهابية.