خبر غير سار لجماهير الأهلي حول قائد الفريق

تتخوف إدارة النادي الأهلي من استمرار الإصابة التي لحقت بمحترف الفريق الأول لكرة القدم بالنادي، الظهير الأيسر المصري محمد عبدالشافي وعدم شفائه منها قبل نهاية الموسم الرياضي الجاري، خاصةً مع ضغط المباريات في العديد من البطولات المحلية والخارجية.

وبحسب مصادر نقلت عنها تقارير صحفية قولها بأن اللاعب الملقب بـ “شيفو” قد يغيب لنهاية الموسم أو يعود متأخراً بعد المباريات الهامة للفريق في دوري أبطال آسيا وكأس الملك والبطولة العربية ودوري المحترفين.
وكان عبدالشافي قد عانى من آلام في الركبة عقب نهاية لقاء الهلال والأهلي الماضي ضمن منافسات مباراة الذهاب لدور نصف النهائي ببطولة كأس زايد للأندية الأبطال (البطولة العربية)، وأثبتت الفحوصات والآشعة التي أجريت للاعب أن الآلام التي يعاني منها ناتجة عن خشونة في الركبة.
ويتلقى شيفو علاجاً مكثفاً منذ ذلك الحين من أجل تجهيزه لقيادة الفريق في قادم المنافسات، إلا أن الجهاز الطبي للنادي الأهلي شدد على اللاعب ضرورة الراحة لكي يأتي العلاج والاستشفاء من الإصابة بمفعوله.
وتشير تقارير أهلاوية إلى حاجة عبدالشافي إلى فترة لن تقل عن 20 يوماً من أجل التعافي بشكل كامل والعودة للتدريبات الجماعية في حالة استجابة ركبته للعلاج اليومي في عيادة النادي.
من ناحية أخرى تواجد الظهير الأيسر الاحتياطي بالفريق الأهلاوي محمد الزبيدي بعيادة النادي مؤدياً برنامجاً تأهيلياً بعد الإصابة التي لحقت به في مباراة الرائد بالجولة 25 لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين الذي يعول عليه المدير الفني الأوروغوياني للفريق الأول خورخي فوساتي بالتعاون مع المخضرم حسين عبدالغني ولاعب الشباب بالنادي من أجل تعويض طول مدة غياب عبدالشافي.