بعد خسارة الأهلي بخماسية .. شبح الإقالة يُطارد لاسارتي

أصبح مستقبل المدرب الأوروغوياني مارتن لاسارتي كمدير فني للنادي الأهلي المصري مُهددًا، وذلك بعد الخسارة الثقيلة والتي تعرض لها المارد الأحمر اليوم أمام ماميلودي صن داونز الجنوب إفريقي بخماسية دون رد في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم. وأبدت جماهير الأهلي المصري، غضبها الشديد بعد خسارة صن داونز، حيث انتقدت جماهير الأهلي المدرب الأوروغوياني وحمّلته مسؤولية الخسارة رفقة لاعبي الأهلي والذين لم يظهروا بالشكل المطلوب في لقاء صن داونز. وألمحت تقارير إعلامية مصرية إلى أن النادي الأهلي المصري برئاسة محمود الخطيب سيعقد اجتماعًا مع مجلس إدارته لبحث مصير المدرب مارتن لاسارتي.

وحقق الأهلي المصري أرقام سلبية بعد سقوطه في جنوب إفريقيا بخماسية أمام صن داونز، حيث نال الأهلي ثاني أثقل هزيمة في مسيرته بعد الخسارة من نادي الزمالك بسداسية دون رد في عام 1944 ببطولة كأس مصر لكرة القدم. وكذلك نال الأهلي المصري أثقل هزيمة في تاريخه في بطولة دوري أبطال إفريقيا، حيث كانت الهزيمة الأثقل هي الخسارة بثلاثية دون رد من نادي الترجي التونسي في إياب نهائي دوري أبطال إفريقيا عام 2018 في شهر نوفمبر الماضي، والخسارة من فريق رينجرز النيجيري في كأس الاتحاد الإفريقي في عام 2003. وسبق للنادي الأهلي الخسارة في الدوري المصري من نادي الترسانة بسداسية مقابل هدفين في موسم 1952- 1953، كما خسر الأهلي من نادي الترسانة بخماسية مقابل هدف في موسم 1961- 1962.

ويبدو أن فرص الأهلي المصري في التأهل لدور نصف النهائي في بطولة دوري أبطال إفريقيا أصبحت صعبة للغاية، حيث سيحتاج الأهلي للفوز على صن داونز في القاهرة يوم السبت المقبل بسداسية دون رد. ولم يُتوج الأهلي المصري بلقب دوري أبطال إفريقيا منذ عام 2013، حيث فاز وقتها باللقب على حساب نادي أورلاندو بايرتس الجنوب إفريقي. وكان مارتن لاسارتي تولى تدريب الأهلي المصري خلفًا للمدرب الفرنسي باتريس كارتيرون.