وفاة سيدة سعودية بعد اجراء عملية تجميل في الأردن

بعد صمت دام لأكثر من أسبوع، كشف المواطن السعودي محمد باخشوين أن زوجته، التي توفيت الأسبوع الماضي في إحدى عيادات التجميل الخاصة في الأردن، لم تخضع لأي تحاليل أو فحوصات طبية قبل دخولها للعملية.

وبيّن باخشوين، في حديثه مع موقع مدار الساعة الإخباري الأردني، أنه وبعد ”وفاة زوجته عقب إجرائها عملية التجميل، ساومه الطبيب والذي يُعد من أشهر أطباء التجميل والترميم في الأردن، والمتهم بالتسبب بوفاتها، حيث عرض عليه مبلغًا ماليًا حتى يتنازل عن حقه، ولكنه رفض“. ودعا الزوج وزير الصحة الأردني الدكتور غازي الزبن بـ“سرعة إنهاء التحقيقات، لكشف حقيقة وفاة زوجته، حتى يستعيد حقه وحق أبنائه“، لافتًا إلى أن السفارة السعودية في الأردن تتابع القضية.